حزب الأمة يصدر بيانا على خلفية اعتقال حاكم المطيري


اصدر حزب الأمة الكويتي البيان التالي:

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله وحده وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وبعد قال الله تعالى {وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُولَ?ئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ} في هذا اليوم الجمعة 13 مارس (آذار) 2015 تم استدعاء الأمين العام لمؤتمر الأمة ورئيس حزب الأمة أ.د حاكم المطيري من قبل أمن الدولة وإحالته إلى النيابة العامة

وقد أكدت إدارة أمن الدولة بأن وزارة الخارجية السعودية ووفقا للإتفاقية الأمنية الخليجية قد رفعت مذكرة شكوى بشأن مداخلة أ.د حاكم المطيري على قناة الشرق العام الماضي بتاريخ 22 ديسمبر (كانون الأول) 2014 حول وفاة الشيخ محمد المفرح رحمه الله الناطق الرسمي السابق لمؤتمر الأمة والأمين العام السابق لحزب الأمة الإسلامي في السعودية والتي تطرق فيها أ.د حاكم المطيري لملابسات الوفاة ولم يتعرض للملكة العربية السعودية بأية اساءة كما تدعي الخارجية السعودية.


وهنا فإن حزب الأمة يؤكد بأن هذا الاستدعاء والتحقيق حول مداخلة قديمة قد جاء بعد قيام أ.د حاكم المطيري بدعوة الشعب الكويتي إلى المشاركة في تجمع ساحة الإرادة الأثنين الماضي الرافض لاستبداد السلطة والاعتقالات السياسية وكذلك موافقته على المشاركة في الاجتماع القادم للقوى السياسية والذي سيناقش التطورات السياسية الأخيرة في الكويت وانتهاكات السلطة للحريات العامة وأيضا دعوته لقبيلة مطير الكريمة لنصرة ابنها النائب السابق مسلم البراك لرفع ظلم السلطة عنه،


ولهذه الأسباب كلها قامت السلطة باستغلال هذه الشكوى المشبوهة لمداخلة قديمة لصرف الأنظار عن سياساتها المستبدة التي صادرت بها الحريات العامة وانتهكت فيها حقوق الشعب الكويتي واستخدمت سياسة سحب الجنسية لإرهاب كل من يعارض سياساتها الداخلية والخارجية وفسادها. وعليه فإن حزب الأمة يدعو السلطة إلى اطلاق رئيس حزب الأمة أ.د حاكم المطيري وأمين عام حركة حشد مسلم البراك وكافة المعتقلين السياسيين واسقاط كافة الأحكام والقضايا السياسية ليتحقق السلم الداخلي والأمن الإجتماعي والذي أصبح مهددا بممارسات السلطة القمعية والفئوية باسم الدستور والقانون. حزب الأمة - الكويت الجمعة 22 جمادى الأولى 1436 - الموافق 13 مارس 2015

أضف تعليقك

تعليقات  0