المرصد السوري يوثق مقتل نحو 215 الف شخص منذ بدء الازمة في سوريا

وثق المرصد السوري لحقوق الانسان بعد مرور اربع سنوات على اندلاع الأزمة السورية اليوم مصرع 215518 شخصا منذ بدء شرارة الازمة في مارس عام 2011 وحتى امس.

وقال المرصد في احصائية جديدة ان عدد القتلى من المدنيين بلغ 102831 بينهم 10808 اطفال و6907 من النساء و36722 من مقاتلي الكتائب والكتائب الاسلامية في حين بلغت الخسائر البشرية في قوات النظام السوري 46138 والخسائر البشرية في جيش الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والحزب السوري القومي الاجتماعي والجبهة الشعبية لتحرير لواء اسكندرون والمخبرين الموالين للنظام 30662.

واضاف ان عدد القتلى من مقاتلي حزب الله اللبناني بلغ 674 فيما بلغ عدد القتلى من المقاتلين الموالين للنظام من جنسيات مختلفة 2727 في حين توزع الباقي لقتلى في صفوف المنشقين عن النظام اضافة الى مجهولي الهوية .

وذكر ان هذه الاحصائيات التي تمكن المرصد من توثيقها لا تشمل مصير اكثر من 20 الف مفقود داخل معتقلات قوات النظام واجهزته الامنية والافا اخرين فقدوا خلال اقتحام قوات النظام والمسلحين الموالين لها لعدة مناطق سورية وارتكابها مجازر فيها.

كما لا تشمل الإحصائية ايضا مصير نحو سبعة الاف اسير من قوات النظام والمسلحين الموالين لها واكثر من الفي مختطف لدى الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية وتنظيم الدولة الاسلامية (داعش) وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) بتهمة موالاة النظام ولا تشمل ايضا مصير اكثر من 1500 مقاتل من الكتائب الاسلامية والكتائب المقاتلة وتنظيم (داعش) وجبهة النصرة ووحدات حماية الشعب الكردي والمسلحين المحليين الموالين لهذه الاطراف الذين اسروا خلال الاشتباكات.

ولا تشمل الاحصائية كذلك مصير نحو اربعة الاف مختطف من المدنيين والمقاتلين في سجون تنظيم الدولة الاسلامية بينهم المئات من ابناء عشائر ريف دير الزور الذين اختطفهم التنظيم من مناطقهم. واشار الى ان العدد الحقيقي للذين لقوا مصرعهم اكثر بنحو 85 الفا من الاعداد التي تمكن المرصد السوري لحقوق الإنسان من توثيقها وذلك بسبب التكتم الشديد على الخسائر البشرية من قبل الاطراف المتحاربة.

وقال انه بالاضافة للخسائر البشرية الفادحة خلال السنوات الاربع الماضية فان هناك اكثر من مليون ونصف المليون من السوريين اصيبوا بجراح مختلفة واعاقات دائمة وتشريد ملايين اخرين منهم بين مناطق اللجوء والنزوح وتدمير البنى التحتية والاملاك الخاصة والعامة.

وحث المرصد اعضاء مجلس الامن الدولي على اصدار قرار ملزم لوقف القتل الممنهج والتهجير والتشريد بحق ابناء الشعب السوري.

أضف تعليقك

تعليقات  0