ريال يتخطى ليفانتي بثنائية بيل ويهدد برشلونة

فاز ريال مدريد على ضيفه ليفانتي بهدفين بتوقيع الويلزي غاريث بيل، الأحد، في المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم. فعلى ملعب سانتياغو برنابيو وأمام نحو 65 ألف متفرج، سيطر الفريق الملكي على مجريات اللقاء منذ صافرة البداية مع عودة المدافع سيرخيو راموس ولاعب الوسط الكرواتي لوكا مودريتش بعد غياب أسابيع عدة.

وانتظر صاحب الأرض حتى الدقيقة 18 لافتتاح التسجيل بعد أن سدد البرتغالي كريستيانو رونالدو أفضل لاعب في العالم كرة قوية ارتدت إلى بيل، أغلى لاعب في العالم، فأعادها الأخير بسهولة إلى الشباك. وبعد الهدف، عاد العقم التهديفي إلى نجوم ريال مدريد رغم اليسطرة الميدانية المطلقة والمحاولات المتعددة، فازدادت شجاعة الضيوف وعسكروا في منطقة المنافس خلال الدقائق العشر الأخيرة من الشوط الاول، متغافلين عن المرتدات التي جاء من إحداها الهدف الثاني عندما أعاد إيسكو كرة خلفية إلى رونالدو الذي سددها قوية لامست قدم بيل ودخلت الشباك فاحتسب الهدف للويلزي (41).

وفي الشوط الثاني، كاد الفرنسي كريم بنزيمة الذي غاب تماما عن الشوط الأول، أن يسجل أحد أروع الأهداف النادرة من كرة رفعها رونالدو من الجهة اليمنى تابعها هوائية خلفية بالكعب ارتدت إليه من مقص العارضة والقائم الأيمن فتابعها ثانية لكن برعونة مفوتا فرصة هدف ثالث (64). واهدر بنزيمة فرصة جديدة بعدما هرب من آخر مدافع وأرسل كرة خفيفة بجسم الحارس (70).

واخفق رونالدو في زيادة الحصيلة بعد تمريرة من البرازيلي مارسيلو في موقع انفراد وسدد في يدي الحارس (83)، ثم أضاع فرصة أخيرة بعد ركنية قصيرة إلى مارسليو رفعها إلى أمام المرمى على رأس بايل ومنها إلى قدم البرتغالي الذي أطاح بها عشوائيا من مسافة قريبة (90+1). ورفع ريال مدريد رصيده إلى 64 نقطة وبقي بفارق نقطة خلف غريمه التقليدي برشلونة قبل الكلاسيكو بينهما الأسبوع المقبل..

أضف تعليقك

تعليقات  0