(يونيدو) تمنح الشيخة حصة سعد العبدالله لقب (سفير الناشط الاقتصادي)

كرمت هيئة الامم المتحدة للتنمية الصناعية (يونيدو) هنا اليوم رئيس مجلس سيدات الاعمال العرب الشيخة حصة سعد العبدالله الصباح بمنحها لقب (سفير الناشط الاقتصادي) لتكون أول شخص يمنح هذا اللقب في العالم. وجاء هذا التكريم في اطار فعاليات منتدى رواد الاعمال العرب (نحو تنمية صناعية شاملة ومستدامة) الذي يعقد تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء المصري ابراهيم محلب ويستمر يوما واحدا.

وأعربت الشيخة حصة في تصريحها عن سعادتها بهذا التكريم مشيرة الى ان حصولها على هذا اللقب كأول امرأة عربية وكويتية "يدعم مسيرة المرأة العربية في الفترة المقبلة".

وقالت ان اللقب يأتي تتويجا لمسيرتها في العمل طوال 16 عاما وجهودها في دعم المرأة العربية في مجال المشاريع الصغيرة والمتوسطة. وأكدت أن نجاح جهودها في دعم المرأة في هذا المجال كان بدعم من سمو امير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح مضيفة "أهدي هذا النجاح واللقب الى سمو أمير البلاد لدعمه مجلس سيدات الأعمال والى والدي المغفور له الراحل الشيخ سعد العبدالله السالم الصباح".

واوضحت ان استحداث هذا اللقب من قبل (يونيدو) سيكون دعما للمرأة العربية خلال الفترة المقبلة مشيرة الى المسؤولية الكبيرة التي تقع على عاتقها بعد حصولها على اللقب "واتمنى من الله التوفيق في هذه المسيرة".

ولفتت في هذا السياق الى ان مؤتمرا من المقرر عقده في البحرين هذا الشهر سيشهد تشكيل لجنة من عشر سيدات ناشطات في مجال دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

ومن ناحيته أعرب سفير دولة الكويت لدى مصر سالم غصاب الزمانان عن سعادته لتكريم الشيخة حصة سعد العبدالله وحصولها على لقب (سفيرة الناشط الاقتصادي) كأول سيدة أعمال ومواطنة كويتية تمنح هذا اللقب.

وقال السفير الزمانان في تصريحه ان حصول الشيخة حصة سعد العبدالله على هذا اللقب هو فخر لدولة الكويت وللعالم العربي ونتاج جهد بذل على مدى سنوات طويلة من خلال الاهتمام بالتعليم ومن خلال الثقافة التي ركزت عليها حكومة دولة الكويت. وأضاف أن "السيدات الكويتيات اثبتن جدارتهن في كثير من المجالات ونجدهن دائما في مصاف العالمية سواء كن سيدات أعمال أو مفكرات".

واعتبر أن حصول الشيخة حصة سعد العبدالله كامرأة عربية ومسلمة على هذا اللقب يدحض الأقاويل بأن المرأة المسلمة والمرأة العربية "مضطهدة أو أنها تعامل معاملة من الدرجة الثانية". وأكد أن المرأة العربية أثبتت أنها جديرة وقادرة على تبوء المناصب والحصول على أكبر الألقاب.

ومن جهته أكد مدير مكتب (يونيدو) الاقليمي في البحرين الدكتور هاشم سليمان أن اختيار الشيخة حصة سعد العبدالله ومنحها لقب (سفير الناشط الاقتصادي) يأتي للدور الكبير والمتعاظم الذي تقوم به في المنطقة العربية ومختلف بقاع العالم.

وقال سليمان في تصريحه ان منح الشيخة حصة سعد العبدالله هذا اللقب من شأنه دعم مسيرة المرأة العربية في دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وأوضح أن الشيخة حصة سعد العبدالله هي أول شخص يحصل على هذا اللقب في العالم كسيدة عربية وامرأة كافحت وناضلت في التعليم وبالتعليم وعملت في المجال الحكومي والقطاع الخاص وتعمل كثيرا في القطاع الأهلي.

وأشار في هذا الاطار الى الدور الكبير الذي قامت به الشيخة حصة سعد العبدالله في دعم وانشاء جمعيات ومجلس سيدات الأعمال العرب في المنطقة العربية مستذكرا النداء الذي اطلقته منذ اكثر من 15 عاما بضرورة انشاء جمعيات لدعم وتمكين المرأة العربية.

وقال سليمان ان مسمى (سفير الناشط الاقتصادي) يطلق للمرة الأولى في العالم ويأتي لدعم المؤسسات والأفراد الذين يعملون في تمكين الشباب وتمكين المرأة مضيفا أن اعطاء صفة ناشط اقتصادي يغير مفاهيم من يعمل مع الشباب من اجل تنمية المجتمعات العربية كناشط سياسي أو ناشط اعلامي وغيره.

واضاف "نحن نتشرف أن تكون الشيخة حصة سعد العبدالله أول من يمنح لقب سفير الناشط الاقتصادي" في العالم. ولفت إلى أن اللقب تم منحه من قبل منظمة (يونيدو) بالتعاون مع منتدى الفكر العربي والمركز العربي الدولي لريادة الأعمال التابع لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية بمملكة البحرين.

أضف تعليقك

تعليقات  0