الولايات المتحدة تجلي كل طاقم سفارتها في صنعاء بسبب انفلات الوضع في اليمن

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية مساء السبت في بيان أنها أجلت كل أفراد طاقم سفارتها الذين كانوا لا يزالون متواجدين في اليمن لأسباب أمنية وذلك بعد اعتداءات أوقعت 142 قتيلا في صنعاء.

وقال المتحدث باسم الوزارة جيف راثكي: "بسبب تدهور الوضع الأمني في اليمن، أجلت الحكومة الأمريكية موقتا أفراد طاقمها الذين كانوا لا يزالون في اليمن".

وأوضح أنه تم إبلاغ الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بهذا القرار وتلقى الضمانة بأن واشنطن "ستواصل تعهدها تجاه الشعب اليمني والأسرة الدولية بدعمها الحازم للمرحلة الانتقالية في اليمن".

وأضاف المتحدث: "سنواصل أيضا مراقبة التهديدات الإرهابية عن كثب القادمة من اليمن".

أضف تعليقك

تعليقات  0