السيف.. اجتماع المجلس الاقتصادي التحضيري للقمة العربية يبحث اقامة منطقة تجارة حرة

قال مدير عام الادارة العامة للجمارك بدولة الكويت خالد عبد الله السيف هنا اليوم ان اجتماعات المجلس الاقتصادي والاجتماعي التحضيري للقمة العربية المقرر انعقادها يومي 28 و29 مارس الجاري ستبحث متطلبات اقامة منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى.

وأوضح السيف خلال ترؤسه اجتماعات المجلس أن هناك العديد من الموضوعات الاقتصادية والاجتماعية المهمة المدرجة على جدول الاعمال. واشار انه سيتم بحث متابعة تنفيذ قرارات القمة العربية في دورتها المنتهية ومتطلبات اقامة منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى وتطوير العمل العربي الاقتصادي والاجتماعي المشترك.

واضاف ان كبار المسؤولين سيرفعون الموضوعات المدرجة على جدول الاعمال الى اجتماع المجلس الاقتصادي والاجتماعي على المستوى الوزاري بعد غد الأربعاء لوضعها في صورتها النهائية.

واشار الى موضوع العقد العربي لمحو الامية وتعليم الكبار والاولويات العربية للتنمية المستدامة العالمية لما بعد عام 2015 والاعداد والتحضير للقمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية في دورتها الرابعة المقررة بتونس.

وقال السيف "ان عالمنا العربي يواجه الكثير من التحديات الاقتصادية والتنموية والاجتماعية" معربا عن التطلع الى زيادة وتيرة العمل للوصول الى مراحل متقدمة للتكامل الاقتصادي والانتهاء من معوقات منطقة التجارة الحرة وازالة القيود غير الجمركية والانتهاء من قواعد المنشأ واقامة الاتحاد الجمركي العربي.

واوضح "ان القمم العربية السابقة وآخرها قمة الكويت أصدرت العديد من القرارات الهامة منها ما يتعلق بالتقدم المحرز في تنفيذ مبادرة سمو أمير دولة البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح بشأن المشروعات الصغيرة والمتوسطة للقطاع الخاص في الوطن العربي".

من جانبه أكد وكيل اول وزارة الصناعة والتجارة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة رئيس قطاعي الاتفاقات التجارية والتجارة الخارجية في مصر سعيد عبد الله أن الدول العربية تعلق آمالا كبيرة على أعمال الدورة الحالية للمجلس الاقتصادي والاجتماعي. وشدد عبدالله في كلمة مماثلة عقب تسلم مصر رئاسة اجتماع المجلس الاقتصادي والاجتماعي التحضيري للقمة العربية على مستوى كبار المسؤولين على أهمية الخروج بقرارات ايجابية تعزز المكاسب التي تحققت في اطار العمل الاقتصادي العربي المشترك.

ولفت الى أن ذلك "يتطلب مزيدا من التعاون والتنسيق والتطوير في جميع مجالات العمل العربي المشترك." وقال "انه برغم التقدم الذي تم احرازه في تطبيق منطقة التجارة العربية الكبرى وازالة العديد من معوقات التبادل التجاري بين الدول العربية الاعضاء بالمنطقة الا انه لايزال أمامنا الكثير من المهام والجهود لتذليل الصعوبات والمعوقات التي تعترض مسيرة التكامل الاقتصادي العربي".

وأعرب عن أمله بالخروج بقرارات ايجابية من شأنها دفع عملية التكامل الاقتصادي العربي بما يحقق الرفاهية والرخاء للمواطن العربي.

وفي اطار التحضيرات للقمة العربية يومي 28 و29 مارس الجاري يجتمع المندوبون الدائمون لدى الجامعة العربية غدا لتحضير الوثائق ومشروعات القرارات لرفعها الى وزراء الخارجية العرب في اجتماعهم الخميس المقبل.

وكان مندوب مصر الدائم لدى الجامعة العربية السفير طارق عادل قد أكد ان قمة شرم الشيخ العربية التي ترأسها بلاده تكتسب أهمية خاصة على ضوء التطورات التي تشهدها المنطقة العربية والتحديات التي تواجه الأمن القومي العربي وعلى رأسها تفشي ظاهرة الإرهاب.

أضف تعليقك

تعليقات  0