الوزير العمير يحث الشركات الألمانية على الاستثمار في الطاقة المتجددة بالكويت

 حث وزير النفط الدكتور علي العمير هنا اليوم الشركات الألمانية المختصة على الاستفادة من الموارد الطبيعية المتوفرة في دولة الكويت والاستثمار في مشاريع للطاقة المتجددة.

واعرب الوزير العمير في كلمته امام الدورة الاولى من مؤتمر (الطاقات المتجددة) المنعقد في برلين عن امله في ان يتمكن الوفد الكويتي المشارك من نقل الخبرات الالمانية "الرائدة" في هذا المجال.

وقال ان "الكويت تسعى لغاية عام 2030 الى الاعتماد بنسبة 15 بالمئة من مواردها في الطاقة على الطاقات المتجددة" مشيرا الى "القدرات الهائلة التي تملكها الكويت" كالرياح والطاقة الشمسية والتي تعتبر ضرورية من اجل انتاج طاقات بديلة.

وعلى صعيد متصل ذكر الوزير العمير ان "الكويت تعد من اوائل الدول في منطقة الشرق الاوسط والخليج العربي التي بدأت تدرك اهمية الطاقات المتجددة".

ودعا الشركات والجهات الحكومية المتقدمة في هذا المجال الى الاستثمار في هذه المشاريع في الكويت وتقديم الدعم والخبرة اللازمين من اجل المواظبة على تطوير المشاريع الواعدة فيها.

واشار الى ان "العالم جاد" في التوجه نحو الطاقات المتجددة والتحول تدريجيا عن الطاقات التقليدية والنووية بهدف الحفاظ على البيئة والالتزام بخفض انبعاثات ثاني اكسيد الكربون.

من جهته اكد وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير في كلمته امام المؤتمر ان الطاقات المتجددة توفر جميع الفرص من اجل العبور الى الطاقات النظيفة ليتمكن العالم من حماية البيئة.

وحذر الوزير الالماني في هذا السياق من اشتعال ازمات وصراعات في جميع انحاء العالم لاسيما الدول ذات الدخل البسيط جراء اهمال حماية البيئة والكوارث الطبيعية الناتجة عن التلوث البيئي.

يذكر ان اعمال الدورة الاولى لمؤتمر (الطاقات المتجددة) انطلقت بالعاصمة الألمانية امس بمشاركة اكثر من 60 دولة.

أضف تعليقك

تعليقات  0