الخرينج.. مشاركة الكويت في عاصفة الحزم قرار صائب

اعتبر نائب رئيس مجلس الامة مبارك الخرينج ان قرار دولة الكويت المشاركة في عمليه (عاصفة الحزم) "احد القرارات الصائبة لحضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح لحفظ امن وسيادة منطقة الخليج بعد تهديدات الميليشيات الحوثية للشقيقة الكبرى المملكة العربية السعودية".

وقال الخرينج في تصريح صحافي اليوم ان هذا القرار جدد تأكيد حضرة صاحب السمو امير البلاد على ان "الامن الخليجي امن واحد لا يتجزأ وسيادة دول الخليج واحدة".

وكان حضرة صاحب السمو اشار في الكلمة التي القاها اليوم في افتتاح القمة العربية في مدينة شرم الشيخ المصرية الى ان الكويت اعلنت دعمها ووقوفها التام مع الأشقاء في المملكة العربية السعودية وبقية أشقائها في مجلس التعاون لدول الخليج العربية في حقها في الدفاع عن نفسها بعد أن استنفدت كافة الجهود في محاولة لإيجاد حل للأزمة اليمنية واقناع المليشيات الحوثية بالطرق السلمية.

وقد اوضح سموه ان ذلك جاء استجابة لطلب رئيس الجمهورية اليمنية عبد ربه منصور هادي بتقديم المساندة الفورية عربيا ودوليا بما يحفظ اليمن وشعبه ويصون سيادته ووحدة أراضيه واستنادا إلى المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة المتضمنة إقرارا بحق الدول الطبيعي في الدفاع عن نفسها واتخاذ كافة التدابير اللازمة لحفظ السلم والأمن الدوليين.

ومن جانب اخر اشاد الخرينج بالدور الكبير والمؤثر الذي لعبه سمو امير البلاد اثناء ترؤس سموه الدورة الماضية للقمة العربية طوال السنة الفائتة فيما يتعلق في لم الصف العربي والعمل على تفعيل التضامن العربي تجاه كثير من القضايا التي تهم الامة العربية.

واكد ان "هذا النجاح الكبير لسموه في قيادة الامة العربية تحقق بفضل الله عز وجل اولا ثم للمكانة والثقة التي يحظى بها سموه لدى اخوانه قادة الدول العربية وللمكانة الدولية لدى العالم بأسره وللحنكة السياسية التي يتمتع بها سموه في معالجة القضايا والمعضلات وللسياسة الحكيمة التي تسير عليها الكويت والتي رسمها سمو امير البلاد ورعايته لهذه السياسة المتوازنة".

واضاف ان المصالحات الخليجية والعربية ما هي الا احدى سمات سياسته الحكيمة والحريصة على وحدة الصف الخليجي والعربي وحل الخلافات العربيه بالتواصل وزرع الثقه بين الدول العربية. وكان سمو الامير حفظه الله سلم خلال افتتاح القمة العربية المنعقدة في شرم الشيخ رئاسة الدورة الحالية للقمة الى رئيس الجمهورية المصرية عبدالفتاح السيسي.

أضف تعليقك

تعليقات  0