رئيس المجلس الاتحادي الاماراتي يحذر من تداعيات الارهاب على السلم والامن الدوليين

حذر رئيس المجلس الوطني الاتحادي في دولة الامارات محمد المر هنا اليوم من خطر الارهاب وتداعياته على الامن والسلم الدوليين والتي انعكست سلبا على خطط التنمية المستدامة والتدهور البيئي في جميع ارجاء العالم.
وقال المر في كلمته أمام مؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي ال132 ان "خطر الارهاب تصاعد وبات يهدد المجتمع الدولي برمته" مؤكدا أن "الإرهاب لا دين له ولا جنسية ولا يقتصر على دول أو مناطق بعينها أو على ثقافة أو ديانة محددة".
ودعا العالم بمؤسساته الحكومية والبرلمانية والمجتمعية الى بناء شراكات دولية وإقليمية للتعاون والتنسيق في مكافحة الارهاب في إطار ميثاق الأمم المتحدة وقواعد القانون الدولي مجددا الدعوة للمجتمع الدولي إلى تبني استراتيجية موحدة واضحة المعالم وإلى المزيد من التضامن والتعاون والتنسيق بين أطراف الأسرة الدولية للتصدي للتحديات الإرهابية.
ورأى ان غياب العدالة والإنصاف في حل المشكلات والنزاعات الإقليمية والدولية والانتقائية والازدواجية في تطبيق مبادئ القانون الدولي ومعايير الشرعية الدولية أضحت عوامل أساسية في نمو وتمدد الإرهاب والتطرف.
واوضح ان "الشعوب في الشرق الأوسط وغيرها من شعوب العالم تزعزعت لديها الثقة في دور المجتمع الدولي والأمم المتحدة نظرا لعدم إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية والتعامل مع قضايا حقوق الإنسان بمعايير غير عادلة".
وحول التنمية المستدامة لما بعد عام 2015 اشار المر إلى ان التحديات التي تواجه الخطة تتطلب مراجعة دقيقة لما تم تحقيقه من أهداف الألفية الإنمائية في الميادين الاقتصادية والاجتماعية والبيئية موضحا أن تلك التحديات تتطلب التزاما دوليا صارما يقرن الأقوال بالأفعال سواء في البلدان المتقدمة أو البلدان النامية لتحقيق أهدافها.
وجدد رئيس المجلس الوطني الاتحادي الاماراتي دعوة بلاده الى الحوار والالتزام بالطرق السلمية لإنهاء الاحتلال الايراني للجزر الاماراتية الثلاث انطلاقا من ثوابتها الراسخة منذ تأسيسها والقائمة على الانفتاح والاعتدال والتسامح والسلام في إدارة علاقاتها الدولية.
وانطلقت اعمال مؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي امس وتستمر حتى الاربعاء المقبل بمشاركة الشعبة البرلمانية الكويتية برئاسة رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم ووكيل الشعبة البرلمانية النائب فيصل الشايع وأمين سر الشعبة البرلمانية النائب الدكتور عودة الرويعي وأمين صندوق الشعبة النائب صالح عاشور.
كما يضم الوفد أعضاء الشعبة النواب الدكتور خليل عبدالله وسيف العازمي وماضي الهاجري وأمين عام مجلس الأمة علام الكندري
أضف تعليقك

تعليقات  0