جمعية حماية البيئة: حملة جمع السلاح تصب في مصلحة المواطن وصون حقوقه

أكدت الجمعية الكويتية لحماية البيئة اليوم أن الحملة الوطنية لجمع السلاح التي تقودها وزارة الداخلية تحمي حقوق المواطن وتصون مصالحه وتعمل على حفظ الامن والاستقرار الداخلي للبلاد. وقالت الامين العام للجمعية وجدان العقاب اليوم ان الجمعية بصدد التعاون ومشاركة وزارة الداخلية في حملة جمع السلاح اذ انها تساهم في تطبيق قانون حماية البيئة بطريقة غير مباشرة اضافة الى تفعيل دور منظمات المجتمع المدني.

ودعت العقاب المواطنين الى ضرورة التعاون مع الحملة لان المسؤولية التي تتحملها وزارة الداخلية كبيرة معربة عن شكرها لمن استجاب وتفاعل مع الحملة "احتراما للقانون وتقديرا لمسؤولية حماية اسرنا ومجتمعنا لانها مسؤولية مشتركة".

وأفادت أن هذه الحملة الوطنية تهدف الى الحد من استخدام الشباب للسلاح من اجل حماية ارواحهم وسلامتهم بالدرجة الأولى ومن ثم حماية من حولهم الى جانب حمايتها للحياة الفطرية في البلاد من خلال تقنين استخدام السلاح غير المرخص.

واشارت الى ان حملة جمع السلاح تتفق مع المادة 100 من قانون حماية البيئة الجديد رقم (42) لسنة 2014 والتي تنص على حظر صيد الحيوانات البرية أو البحرية وقتلها أو الإمساك بها لافتة الى أن هذا القانون يكفل الحقوق البيئية لكل من يعيش على هذه الأرض الطيبة.

أضف تعليقك

تعليقات  0