(بيتك).. تراجع التداولات العقارية محليا 26 في المئة في فبراير الماضي

قال بيت التمويل الكويتي (بيتك) ان تداولات العقار في السوق المحلي تراجعت بنسبة 26 في المئة في فبراير الماضي مقارنة بشهر يناير الماضي لتبلغ قيمتها نحو 254 مليون دينار وتسجل انخفاضا للشهر الثالث على التوالي.

وعزا (بيتك) في تقريره الشهري عن التداولات العقارية في شهر فبراير الماضي الصادر هنا اليوم هذا الانخفاض الى تراجع قيمة التداولات العقارية على السكن الخاص بنسبة 6ر15 في المئة في فبراير الماضي وتراجع التداولات العقارية الاستثمارية بنسبة 32 في المئة فضلا عن التراجع الذي شهدته التداولات التجارية في الشهر المذكور والذي وصلت نسبته الى 42 في المئة مقارنة مع يناير الماضي.

واضاف التقرير ان مؤشر متوسط قيمة إجمالي الصفقة العقارية انخفض ليسجل حوالي 577 ألف دينار خلال فبراير الماضي بتراجع نسبته 10 في المئة وبمقدار 64 ألف دينار عن يناير الماضي كما تراجع متوسط قيمة الصفقة للمرة الأولى خلال عام 2015 على أساس سنوي بنسبة قدرها 40 في المئة مشيرا الى ان اجمالي عدد الصفقات العقارية المتداولة بلغ نحو 440 صفقة في فبراير الماضي بتراجع نسبته 3ر17 في المئة عن يناير.

وعن قيمة تداولات عقارات السكن الخاص قال التقرير انها انخفضت بنسبة 6ر15 في المئة في فبراير الماضي مقارنة بيناير لتبلغ اجمالي قيمتها نحو 129 مليون دينار في حين تراجع متوسط قيمة الصفقة الواحدة من التداولات العقارية للسكن الخاص بنسبة 4 في المئة لتسجل 360 الف دينار.

واضاف التقرير ان التداولات العقارية الاستثمارية شهدت بدورها انخفاضا ايضا للشهر الثاني على التوالي في فبراير الماضي مسجلة أدنى مستوياتها منذ أغسطس 2013 إذ وصلت إلى نحو 90 مليون دينار بتراجع نسبته 32 في المئة مقارنة بشهر يناير الماضي.

وذكر التقرير ان التداولات العقارية التجارية تراجعت ايضا في فبراير الماضي مقارنة بقيمتها في يناير الماضي إذ سجلت نحو 26 مليون دينار بانخفاض وصلت نسبته إلى 42 في المئة عن قيمة التداولات العقارية التجارية التي كانت قد سجلت نحو 44 مليون دينار في يناير الماضي في حين سجلت نسبة نمو ملحوظ على أساس سنوي اي مقارنة بحجمها في فبراير 2014 الذي سجلت فيه حوالي 8 ملايين دينار.

واوضح التقرير ان مؤشر متوسط قيمة الصفقة الواحدة من التداولات العقارية التجارية سجل ارتفاعا ملحوظا بلغ حوالي 5ر1 مليون دينار وبنسبة 31 في المئة بما يزيد على 4ر6 ملايين دينار في فبراير الماضي مقارنة بمتوسط قيمته حوالي 9ر4 ملايين دينار في يناير الماضي.

واشار التقرير الى ان عقارات الشريط الساحلي سجلت تداولات بقيمة 4ر1 مليون دينار في فبراير الماضي من خلال تداولات سجلت في محافظة الأحمدي.

أضف تعليقك

تعليقات  0