النصف يؤكد الحاجة الى اعادة النظر بقوانين المشاريع الصغيرة

اكد عضو مجلس الامة راكان النصف حاجة القوانين الخاصة بالمشاريع الصغيرة "الى اعادة الصياغة والنظر" من قبل مجلس الأمة مشيرا الى الحاجة لاجراء تعديلات في قانون التأمينات الاجتماعية لاسيما المتعلقة بالبابين الثالث والخامس.

جاء ذلك في تصريح صحافي للنصف بعد افتتاحه المعرض السنوي التاسع لمجموعة المشروعات الصغيرة التابعة لمركز التميز في الإدارة بكلية العلوم الادارية في جامعة الكويت تحت عنوان (تجارتي هوايتي) الذي يضم عددا من المشاريع الصغيرة لطلبة الجامعة.

وقال النصف ان التعديل المطلوب في قانون التأمينات لدعم المشاريع الصغيرة هو مساواة المستفيدين من الباب الخامس وهم أصحاب الأعمال والعاملين لحسابهم الخاص ومن في حكمهم بالمستفيدين من الباب الثالث وهم الكويتيون الذين يعملون لدى صاحب عمل.

واضاف ان دعم المشاريع الصغيرة يأتي ايضا من خلال تقديم الأراض الاستثمارية والصناعية والورش لهم لاهميتها في النهوض باقتصاد أي بلد مشيرا الى تخصيص مجلس الامة في دور الانعقاد الماضي صندوقا بقيمة ملياري دينار كويتي لدعم المشاريع الصغيرة.

وبين ان المعرض يهدف الى دعم المشاريع الصغيرة للطلبة ويهتم بالطاقات الشبابية لتشجيعهم على القيام بمشاريعهم الخاصة والمساهمة في دعم اقتصاد البلاد.

من جانبه قال مشرف مجموعة المشروعات الصغيرة في كلية العلوم الادارية الدكتور تركي الشمري ان المعرض يهدف الى استقطاب شريحة الشباب ودعم طاقاتهم التجارية وكيفية تعليمهم المهارات التي يحتاجونها لانشاء مشاريعهم الصغيرة والتي ستصبح استثمارا بالمستقبل.

واضاف ان وحدة المشروعات الصغيرة تهدف ايضا الى نشر الروح الريادية بين الطلبة اذ تزيد من وعي وادراك الطالب حول المشاريع الصغيرة وتفتح له افاق العمل الخاص والتي يصبح فيها الشاب هو القائد والمسؤول دون اللجوء الى العمل الحكومي.

واشار الى مشاركات خريجي كلية العلوم الادارية في المعرض ممن شقوا طريق العمل الحر ولديهم مشاريع صغيرة مؤكدا اهمية استفادة الطلبة من تجارب الخريجين في هذا المجال والاطلاع على مشاريعهم لتبني افكار جديدة تساعدهم على تحقيقها على ارض الواقع.

وذكر ان عدد الجهات الاهلية المشاركة في المعرض بلغ سبع شركات اضافة الى ثمانية مشاريع صغيرة من خريجي كلية العلوم الادارية.

أضف تعليقك

تعليقات  0