الصندوق الكويتي للتنمية..هدفنا ألا تقل المساعدات للدول العربية عن 50 في المئة

قال المدير العام للصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية عبدالوهاب البدر ان الصندوق يستهدف ألا تقل نسبة المساعدات السنوية المقدمة للدول العربية ضمن خطة الالتزامات عن 50 في المئة.

وأضاف البدر في تصريح للصحافيين على هامش الاجتماعات السنوية المشتركة للهيئات المالية العربية ومجلس وزراء المالية العرب التي بدأت هنا اليوم إن الصندوق يعتزم تقديم 250 مليون دينار كويتي كقروض في السنة المالية (2015 – 2016) نصفها على الاقل للدول العربية.

وعن القروض المقدمة الى مصر أفاد بأن الصندوق سيقدم لها 300 مليون دولار أمريكي سنويا على مدى خمس سنوات مقبلة أي بإجمالي مبلغ قدره 5ر1 مليار دولار مؤكدا حرص الصندوق على دعم الدول العربية للمساهمة في تحقيق التنمية المناسبة.

وشدد على حرص الصندوق على أن تحصل الدول العربية على الحصة الاكبر من أي مساعدات يقدمها الصندوق الكويتي للتنمية مشيرا الى اهمية التعاون العربي والتكاتف في هذه المرحلة الحساسة التي تشهدها المنطقة.

وعن دور الصندوق العربي للانماء الاقتصادي والاجتماعي في دعم التنمية بالدول العربية أفاد بأن الصندوق خلال 40 عاما قدم القروض والمساعدات وساهم في إنشاء المشاريع التنموية في العالم العربي.

وذكر (وهو عضو الصندوق العربي للانماء) أن بعض الأرباح السنوية المحققة يتم تحويلها الى منح مقدمة لدولة فلسطين لدعمها وهذه المساعدات المقدمة ساهمت في تخفيف جانب كبير من حجم معاناة أهلها ومشكلاتهم.

وبين البدر أن المؤسسات المشاركة في الاجتماعات السنوية للهيئات المالية تهدف الى التعاون العربي بشكل عام في ظل التحديات التي تواجهها المنطقة في الوقت الراهن.

وحول التعاون بين الصناديق التنموية العربية أشار الى اجتماعات نصف سنوية على مستوى مديري العمليات في الهيئات المالية واجتماعات سنوية بين جميع المؤسسات التنموية العربية والصناديق التنموية في الكويت والسعودية و(أبوظبي) والبنك الاسلامي وصندوق (اوفيد) التابعة لمنظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك) النفطية والمصرف العربي.

أضف تعليقك

تعليقات  0