العبادي.. الحكومة العراقية ستسلح كل مواطنيها الذين يحاربون (داعش)

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي هنا اليوم ان حكومته ستسلح كل الموطنين العراقيين الذين يحاربون تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) مؤكدا ان الحشد الشعبي الذي يساند القوات النظامية في الحرب ضد "الارهاب" من كل مكونات العراق وليس من طائفة واحدة.

وذكر العبادي في كلمة له خلال حفل لحزب الدعوة الاسلامية ان الحشد الشعبي فيه من السنة والشيعة ومن كل المكونات ونحن جادون في تسليح المواطنين الذين يقاتلون تنظيم (داعش) في كل المحافظات التي يقف ابناؤها بوجه عصاباته ونؤكد اننا لن نوزع السلاح بشكل عشوائي غير منضبط.

واوضح ان الحشد الشعبي هو حشد عراقي وليس هناك حشد شيعي او سني او ايزيدي مؤكدا ان هناك من يريد ان يوقع بين ابناء الشعب واثارة الحساسيات وكل ما يزيد العداوة بين العراقيين.

واضاف "ان الحشد الشعبي من مؤسسات الدولة العراقية ويحتاج الى المزيد من الدعم والاسناد من قبل الجميع" مشيرا الى ان هناك من المندسين من يرفع رايات وصورا من اجل اثارة الفتنة والاساءة الى الحشد الشعبي.

يشار الى ان قوات الحشد الشعبي كانت قد تشكلت بناء على فتوى من المرجع الديني العراقي علي السيستاني وقد وجهت لبعض عناصرها اتهامات بالقيام بعمليات سرقة ونهب جرت في تكريت بعد تحريرها.

أضف تعليقك

تعليقات  0