أوباما.. مسألة إزالة كوبا من قائمة "الارهاب" لاتزال قيد البحث


أكد الرئيس الامريكي باراك أوباما اليوم ان مسألة إزالة كوبا من قائمة "الارهاب" لاتزال قيد البحث.

وقال اوباما في مؤتمر صحفي مشترك عقده في جامايكا مع رئيس وزرائها بورتيا سيمبسون ميلر ان وزارة الخارجية الأمريكية أنهت مراجعتها حول ما إذا كان يجب إزالة كوبا من القائمة وان توصياتها أحيلت إلى البيت الأبيض لتدخل في عملية مشتركة بين الوكالات قبل أن ترفع إليه لاحقا.

وكان الرئيس الأمريكي يرد على سؤال حول تطورات العلاقة بين الولايات المتحدة وكوبا لاسيما بعدما أعلن زعماء الأخيرة ان هذه العلاقة لن تتقدم إلا بعد إزالة بلادهم من قائمة الدول الراعية للارهاب.

وأضاف أوباما ان المراجعة انتهت لدى وزارة الخارجية الا انه لم يتسلم التوصيات الرسمية حتى الآن مشددا على انه لن يتحدث عن هذه التوصيات الا عندما يطلع على مضمونها ومشيرا الى ان "تركيزنا انصب على الحقائق".

وحول الانفتاح على كوبا والذي أعلنه في ديسمبر الماضي أوضح أوباما ان المفاوضات تسير كما كان يفترض "وانا لم أتوقع أن تتبدل كوبا بين ليلة وضحاها".

لكنه أعرب عن امله في أن يحصل تقدم نحو افتتاح السفارات لافتا الى انه سيكون هناك خطوات ملموسة هذا العام وفي العام المقبل نحو التطبيع.

أضف تعليقك

تعليقات  0