أوباما يؤكد أهمية تعزيز الشراكة مع دول منظومة التكامل لدول أمريكا الوسطى


أكد الرئيس الامريكي باراك أوباما خلال لقائه اليوم قادة دول منظومة التكامل لامريكا الوسطى (سايكا) وأمينها العام إلتزام الولايات المتحدة القوي بأمريكا الوسطى. وقال البيت الأبيض في بيان ان استراتيجية الولايات المتحدة للانخراط في أمريكا الوسطى تسعى "لتشكيل منطقة متكاملة اقتصاديا توفر فرصا اقتصادية لشعوبها وتتوفر على مؤسسات عامة أكثر عدالة وشفافية وفعالية وتضمن بيئة آمنة لمواطنيها".

وأشار الى أن الرئيس أوباما كان قد طلب من الكونغرس مليار دولار للسنة المالية 2016 لتمويل الاستراتيجية الأمريكية بأمريكا الوسطى والتي تركز على مساعدة المثلث الشمالي وهي دول السلفادور وغواتيمالا وهندوراس.

وأضاف البيان أن أوباما طلب خلال الاجتماع من نظرائه لتحقيق التكامل الإقليمي وتعزيز التبادل التجاري وتنسيق المقاربة الأمنية لتكون للمنطقة ككل وتشجع الدول على اعتماد الشفافية والديمقراطية والمساءلة.

وأوضح أن الولايات المتحدة أطلقت مؤخرا مبادرة بقيمة 20 مليون دولار لدفع استثمارات القطاع الخاص في مشاريع الطاقة النظيفة لمنطقة البحر الكاريبي وأمريكا الوسطى وتأمل في تحسين الإدارة المالية العامة لتكون مجهزة بشكل أفضل للقيام باستثمارات في مجال الخدمة العامة والشفافية المالية.

وشدد البيت الابيض على "أن أمريكا وسطى مزدهرة وآمنة ترتبط فرصها وتحدياتها ارتباطا وثيقا ويكون لها تأثير مباشر على بقية الكرة الأرضية".

أضف تعليقك

تعليقات  0