"أوابك": المخزونات النفطية العالمية ترتفع إلى 8040 مليون برميل في 2014

قالت منظمة الاقطار العربية المصدرة للبترول (اوابك) ان اجمالي المخزونات النفطية العالمية ارتفع في عام 2014 ليبلغ 8040 مليون برميل بزيادة تقدر بنحو 195 مليون برميل ما يعادل 5ر2 في المئة مقارنة بعام 2013.

واضافت (اوابك) في افتتاحية نشرتها الشهرية في عددها الاخير ان جميع الدول المستهلكة للنفط تسعى الى تأمين الامدادات النفطية إليها ضمن مفهوم أمن الطاقة كما تسعى الدول المصدرة للنفط جاهدة الى تأمين هذه الامدادات.

واوضحت ان اسواق الطاقة العالمية شهدت منذ بداية النصف الثاني من عام 2014 تراجعا كبيرا في اسعار النفط حيث بلغ المعدل السنوي لسعر سلة خامات أوبك خلال عام 2014 نحو 96 دولارا للبرميل وهو اقل مستوى له منذ عام 2010 مبينة ان التراجع استمر خلال الربع الأول من عام 2015 ليصل المعدل الى نحو 51 دولارا للبرميل كما شهدت اسواق الطاقة العالمية تقلبات عديدة اثرت في حركة التجارة ومعدلات اداء الاقتصادي العالمي.

وبينت ان هناك تطورا جديدا ظهر في السوق النفطية وهو زيادة توجه دول العالم المستهلكة والمصدرة الى بناء مخزون نفطي بغرض تأمين امداداتها النفطية بعد أن كان هذا التوجه مقتصرا على الدول المستهلكة الرئيسية الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

وافادت بان ذلك التوجه جاء لاسباب عديدة من أبرزها الدواعي الأمنية والمضاربة لتحقيق مستويات مرتفعة من الأرباح إلى جانب تعاظم دوره الاستراتيجي في زيادة قدرة الدول على التعامل مع التقلبات الطارئة في السوق النفطية.

ولفتت الى انه بناء على تصنيف المخزونات النفطية وفق اهداف الاحتفاظ بها فانها تقسم الى نوعين اولهما المخزون غير القابل للتصرف ويشتمل على المخزون الاستراتيجي والمخزون التشغيلي الادنى اما الثاني فهو المخزون القابل للتصرف ويتضمن المخزون التجاري ومخزون الدول المنتجة.

أضف تعليقك

تعليقات  0