اردوغان يقول إن تركيا وكازاخستان تشكلان مفتاح امن المنطقة في مواجهة التهديدات

قال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان اليوم إن بلاده وكازاخستان تشكلان مفتاح امن واستقرار المنطقة في مواجهة "التهديدات" المحدقة بها.

وشدد اردوغان في مؤتمر صحفي مع رئيس كازاخستان نور سلطان نزارباييف في العاصمة استانا عقب توقيع بيان مشترك حول نتائج اجتماع مجلس التعاون الاستراتيجي رفيع المستوى بين البلدين على ضرورة تضامن الدول التي تشكل رمزا للأمن والاستقرار والرخاء في المنطقة كتركيا وكاراخستان التي تملك موقعا استراتيجيا يربط بين آسيا الوسطى والاسواق العالمية عبر بحر قزوين.

ونقلت وكالة (اناضول) التركية للأنباء عن اردوغان القول إن تركيا تعتزم رفع حجم التبادل التجاري مع كازاخستان من 1ر3 مليار دولار الى عشرة مليارات دولار مشيرا الى اهمية المكانة التي تتمتع بها كازاخستان بالنسبة لبلاده.

وبشأن المباحثات قال اردوغان إن اللقاء مع رئيس كازاخستان تناول عددا من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك بينها ملفات العراق وسوريا واليمن وليبيا ومصر وأوكرانيا ولاحظنا تطابقا في وجهات النظر بشكل عام في هذه القضايا .

ومن جانبه قال نزارباييف إنه ناقش مع الرئيس التركي سبل تعزيز العلاقات بين الجانبين في المجالات التجارية والاقتصادية والاستثمارية والصناعية والثقافية والإنسانية معربا عن رغبة بلاده في اقامة منطقة صناعية مشتركة مع تركيا.

واضاف ان "تركيا ترغب في توسيع تجارتها مع دول آسيا عبر كازاخستان ونحن لدينا الرغبة في الوصول الى الاسواق الاوروبية والشرق الاوسط عبر تركيا.

واشار الى أن عدد الشركات التركية العاملة في بلاده التي وصل الى 1600 شركة تعمل في تنفيذ عدة مشاريع بقيمة 20 مليار دولار.

أضف تعليقك

تعليقات  0