مظاهرة في بروكسل تطالب إسرائيل بإطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين

احتشد فلسطينيون يقيمون في بلجيكا ولوكسمبورغ ونشطاء حقوقيون بلجيكيون أمام مقر البرلمان الأوروبي هنا اليوم للاعراب عن تضامنهم مع الأسرى الفلسطينيين في السجون الاسرائيلية وللمطالبة باطلاق سراحهم.

ونظمت المظاهرة الجالية الفلسطينية في بلجيكا ولوكسمبورغ بالتنسيق مع (التحالف الأوروبي لمناصرة أسرى فلسطين) بمناسبة (يوم الاسير الفلسطيني) الذي يوافق 17 ابريل من كل عام.

وقال منسق الجالية الفلسطينية في بلجيكا ولوكسمبورغ حمدان الضميري في كلمة خلال المظاهرة اننا نقف هنا أمام البرلمان الأوروبي للتعبير عن تضامننا مع الأسرى الفلسطينيين موضحا ان هناك نحو 6800 سجين فلسطيني بينهم نساء وأطفال ومرضى بالسرطان في السجون الاسرائيلية كما تحتجز اسرائيل 17 نائبا فلسطينيا.

وأشار الضميري الى ان الهدف من هذه المظاهرة هو ابلاغ الرأي العام الأوروبي عبر البرلمان الذي يمثل الضمير الأوروبي ان اسرائيل تنتهك جميع القواعد والقوانين الدولية وانها تعامل السجناء الفلسطينيين بأساليب غير انسانية وبربرية.

واضاف ان اسرائيل يمكنها أن تسجن أي فلسطيني لمدة ستة أشهر بناء على اتهام واه بأنه يمثل تهديدا امنيا وذلك دون خضوعه للمحاكمة أو ان يمتلك الحق في الدفاع عن نفسه مطالبا باطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين على الفور.

يذكر أن سبعة فلسطينيين كانوا اصيبوا برصاص القوات الاسرائيلية في مناطق متفرقة من الضفة الغربية امس خلال احياء ذكرى يوم الاسير الفلسطيني.

أضف تعليقك

تعليقات  0