جهود سعوديّة لإجلاء 128 خليجيًّا من نيبال بعد كارثة الزلزال

أكد السفير السعوديّ لدى نيبال، عبدالناصر بن حسين الحارثي، أن المواطنين السعوديين ومواطني دول مجلس التعاون المتواجدين في نيبال، جميعهم بخير بعد حدوث الزلزال المدمر.

وأوضح الحارثي، في تصريح صحافيّ، “توصلنا إلى 128 خليجيًّا بينهم 28 مواطناً سعودياً والبقية من دولتيّ الإمارات والبحرين، وتم نقلهم للمطار لتمكينهم من السفر لأية دولة نجد لهم عليها حجوزات، وذلك لخطورة الوضع الحالي، واحتمالية انهيار فنادق 5 نجوم، مما يدلل على قوة الزلزال، فيما يتواصل موظفو السفارة وعددهم 18، مع الفنادق والأماكن التي يُحتمل تواجد مواطنين خليجيين فيها، من أجل تأمين مغادرتهم خارج نيبال”، مضيفًا “وقد تكفلت السفارة بجميع متطلبات مواطني المجلس مع تأمين التذاكر، والإعاشة ومتابعة أوضاعهم، وتسهيل إجراءات مغادرتهم، ونقوم بهذا الاستنفار على مدار اليوم، وذلك لعدم وجود سفارات لدول مجلس التعاون عدا سفارتيّ المملكة وقطر، وهذا واجبنا تجاه مواطني المجلس، وتجاه أي مواطن عربي يستنجد بالسفارة”.

أضف تعليقك

تعليقات  0