وزارة الصحة تدعو المواطنين للتأكد من الهوية المهنية لممرضي القطاع الخاص

دعا وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الخدمات الطبية المساندة الدكتور جمال الحربي اليوم الأهالي ممن يطلبون ممرضين من القطاع الخاص الى ضرورة التأكد من هوياتهم التي تصدرها لهم وزارة الصحة.

وقال الحربي في تصريح صحافي على هامش افتتاح فعاليات اليوم المفتوح لقسم العلاج الطبيعي للأطفال بمستشفى الطب الطبيعي والتأهيل الذي اقيم تحت شعار (أنا استحق الأفضل) ان الهوية التي تصدرها الوزارة تعني انه مرخص للشخص ممارسة مهنة التمريض لافتا الى أن من يحصل على الهوية يكون قد اجتاز الاختبار وتم فحص شهاداته والتعرف على خبراته.

وذكر أنه تم افتتاح عيادة العلاج اليومي في المستشفى لتقديم علاج مكثف للأطفال خلال ستة أسابيع يكون موجودا فيها علاج طبيعي وعلاج بالعمل وعلاج النطق وصعوبة البلع والعلاج المائي مضيفا أن الطفل يراجع هذه التخصصات كل يوم لمدة ستة اسابيع بدلا مما كان يحدث في السابق بأن يراجع كل تخصص في يوم منفصل.

واشار الى التعاون مع الوكيل المختص وإدارة التجهيزات الطبية لتوفير الأجهزة المطلوبة قدر الإمكان خاصة الأجهزة المتعلقة بالأطفال وذوي الاحتياجات الخاصة لافتا الى وجود بعض الاجراءات التي قد تستغرق وقتا بسبب الدورة المستندية.

واوضح ان فعالية اليوم المفتوح تهدف إلى التواصل الإيجابي مع أولياء أمور الأطفال والرد على استفساراتهم وتقديم المعلومات المبنية على الأدلة والبراهين العلمية من جانب مقدمي الرعاية الصحية بالتخصصات المختلفة وبصفة خاصة تخصصات جراحة العظام وجراحة العيون والاسنان والعلاج الطبيعي والسلوكيات والتأهيل.

وأكد اهمية التواصل بين مقدمي الرعاية الصحية والمستفيدين منها بجميع التخصصات بما من شأنه أن يعزز ثقة المستفيدين من الرعاية الصحية وهو ما تحرص عليه الوزارة ببرنامج عملها ضمن الخطة الإنمائية للدولة ويترجمه هذا الملتقى على أرض الواقع. واضاف ان الاهتمام بذوي الاحتياجات الخاصة وبصفة خاصة الأطفال يتفق مع التزامات الكويت برعاية هذه الفئة ودمجهم في المجتمع وتيسير تقديم الرعاية المتكاملة اللازمة لهم بجميع مواقع تقديم الخدمات الصحية.

ولفت الحربي الى حرص وزارة الصحة على تقديم خدمات الوقاية والاكتشاف المبكر للاعاقة ودراسة اسبابها المختلفة والتشخيص الدقيق وتقديم الرعاية اللازمة والمتكاملة لذوي الاحتياجات الخاصة والمجتمع المدني والقطاع الخاص.

من جانبه قال مدير مستشفى الطب الطبيعي الدكتور صلاح الشايجي ان اختيار شعار (انا استحق الأفضل) يعني ان طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة يستحق افضل الخدمات والكفاءات الصحية والاجتماعية مؤكدا أهمية دمجهم بكل السبل والوسائل المتاحة والعمل على المشاركة والابداع في فعاليات المجتمع.

واضاف ان ذلك يأتي انطلاقا من المسؤولية الاجتماعية ورؤية النظام الصحي الرامية إلى توفير نظام صحي ذي كفاءة عالية يحقق التنمية المنشودة ويعزز معايير جودة الحياة الكريمة للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

وذكر الشايجي أن الفعالية تهدف إلى فتح قنوات التواصل بين أولياء أمور ذوي الاحتياجات الخاصة لرفع مستوى الوعي وتغيير نظرة المجتمع لهذه الفئة مبينا ان الفعالية تتضمن ورش عمل مصغرة ارشادية للأهالي ومعرضا للاجهزة الطبية. واشار الى أن خدمة العلاج اليومي للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة تم افتتاحها بداية مارس الماضي حيث يقدم لهم الدعم الفني المتكامل لجميع التخصصات المختلفة في مكان واحد.

من ناحيتها قالت نائب مدير مستشفى الطب الطبيعي والتأهيل الدكتورة ياسمين الخريبط ان ادارة المستشفى تسعى جاهدة لتطوير اليات تقديم الخدمات الطبية للمراجعين والتواصل معهم باستمرار من خلال تنظيم الفعاليات التوعوية والصحية مشيرة إلى أن عدد المراجعين من الأطفال للمستشفى يقارب 30 ألف مراجع سنويا على مستوى جميع الأقسام المتعلقة بالأطفال.

وذكرت أن افتتاح وحدة الرعاية اليومية بالمستشفى يهدف إلى تخفيف العبء على الأهالي والأطفال المرضى وتكثيف العلاج لهم بما يعود عليهم بالنفع مضيفة أن الوحدة تقدم خدمات علاجية مميزة وفقا للمعايير الطبية العالمية لخدمات العلاج الطبيعي وعلاج النطق والبلع والعلاج المهني والتغذية للطفل.

واضافت الخريبط أن العمل جار لاعادة بناء وتأهيل جناح الأطفال بالمستشفى والذي يهدف الى تطوير الخدمات الطبية المقدمة لهم وتقليل فترة الانتظار.

من ناحيتها قالت رئيسة قسم العلاج الطبيعي للاطفال الدكتورة هيفاء الحشاش ان القسم يتميز بأنه أول مركز متخصص للتدخل المبكر اذ يقدم خدمات علاجية من سن حديثي الولادة وحتى 12 سنة بمختلف التشخيصات لافتة إلى أن القسم يقدم خدمات العلاج المائي منذ 1998 حتى الان للمرضى الأطفال. واضافت أن القسم يستخدم احدث الوسائل العلاجية مثل البدلة الفضائية والعلاج العنكبوتي إلى جانب الوسائل العلاجية الأخرى.

واشارت الى أن القسم ساهم بالتعاون مع جميع اقسام التأهيل بالمستشفى في تجهيز العيادة اليومية لتقديم خدمة تأهيلية يومية متكاملة للمريض تشمل العلاج الطبيعي والعلاج بالعمل والعلاج بالنطق وصعوبة البلع والعلاج المائي تطبيقا لأحدث البرامج العلاجية العالمية في هذا المجال

أضف تعليقك

تعليقات  0