رئيسة كوريا الجنوبية تقبل استقالة رئيس وزرائها على خلفية قضية رشوة

قبلت رئيسة كوريا الجنوبية بارك كون هيه اليوم استقالة رئيس الوزراء لي وان كو في أعقاب فضيحة الرشوة التي ورد فيها اسمه وعدد من مساعدي بارك الرئيسيين السابقين والحاليين.

وذكرت وكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية أن رئيس الوزراء أعرب قبل أسبوع عن عزمه تقديم الاستقالة وسط تعالي اتهامات بتلقيه 30 مليون وون (28 ألف دولار ) من رئيس شركة مقاولات كان مرشحا لعضوية البرلمان في عام 2013.

ونقلت الوكالة عن المتحدث باسم الرئاسة مين كيونغ ووك في مؤتمر صحفي قوله إن الرئيسة بارك قبلت رسميا استقالة رئيس الوزراء لي.

وتعد استقالة (لي) الثانية لرئيس وزراء في سلسلة من الضربات التي هزت إدارة بارك.

وتولى (لي) منصبه قبل شهرين في أعقاب فشل خياري بارك الآخرين لشغل هذا المنصب في نيل موافقة برلمانية نظرا لإخفاقات أخلاقية للمرشحين.

وبحسب (يونهاب) فستضطر بارك إلى ايجاد رئيس وزراء جديد على الفور فيما يتولى نائب رئيس الوزراء تشوي كيونغ هوان منصب (لي) لحين شغل المنصب.

أضف تعليقك

تعليقات  0