مجلس الوزراء يرحب بزيارة أردوغان ويؤكد أهميتها في تدعيم العلاقات الثنائية

أعرب مجلس الوزراء هنا اليوم عن ترحيبه بالزيارة التي سيقوم بها الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في وقت لاحق اليوم الى البلاد تلبية لدعوة رسمية من سمو الامير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وقال وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد عبد الله المبارك الصباح في تصريح عقب الجلسة الأسبوعية للمجلس برئاسة سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء إن المجلس رحب بالزيارة وأكد على ما تمثله من أهمية كبيرة في تدعيم العلاقات الثنائية القائمة بين البلدين وسبل تطويرها في كافة المجالات والميادين بما يخدم المصالح المشتركة للشعبين.

واضاف أن الزيارة ستتيح تبادل وجهات النظر حيال القضايا موضع الاهتمام المشترك والمتصلة بآخر التطورات في المنطقة متمنيا للرئيس التركي والوفد المرافق طيب الإقامة في البلاد.

ومن المقرر أن اردوغان والوفد الرسمي المرافق له في وقت لاحق اليوم إلى البلاد في زيارة رسمية تستمر يومين يجري خلالها مباحثات رسمية مع سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح.

وتعد زيارة أردوغان إلى الكويت الأولى له منذ توليه منصب الرئاسة في 28 أغسطس 2014 إلا أنه سبق أن زار البلاد خلال شغله منصب رئيس الوزراء.

وشهدت العلاقات الكويتية التركية لاسيما في السنوات الأخيرة تطورات كبيرة على مختلف الصعد حتى أصبحت نموذجا يحتذى به في العلاقات الدولية لما اتسمت به من مصداقية وتعاون ووحدة رأي في العديد من المواقف والأزمات.

أضف تعليقك

تعليقات  0