"حقوق الإنسان الكويتية": قرارات إبعاد الوافدين إداريا انتهاك صارخ للحقوق


قال خالد الحميدي العجمي رئيس مجلس إدارة الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان أن قرارات الإبعاد الإداري التى صدرت مؤخراً بشان بعض المقيمين يمثل انتهاكاً صارخاً لحقوق الإنسان ويسئ لسمعة بلادنا أمام المحافل الدولية خاصة ان الكويت أصبحت مركزاً للعمل الإنساني الأمر الذى يتطلب منا بذل المزيد من الجهود لتعزيز وحماية حقوق الإنسان.

وأوضح ان الاخبار الواردة الينا بشان بعض القرارات التى يتم دراستها وسيتم اتخاذها بشان العمالة المهاجرة ينذر بكارثة كبيرة ويدق ناقوس الخطر وسيكون لها عواقب وخيمة على مستقبل وطننا الحبيب .

وأضاف العجمي ان مثل هذه القرارات التى يتم اتخاذها بشكل غير مدروس ومخالف للقوانين والاتفاقيات والمواثيق الدولية تجعلنا نثق أن بعض المسئولين في أجهزة الدولة للأسف لم يدركوا الى الآن قيمة الانجاز الذي حصلت عليه الكويت باعتبارها مركزاً للعمل الإنساني في ظل القيادة الإنسانية لصاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه.

أضف تعليقك

تعليقات  0