السفيرة الحمد تؤكد أهمية العلاقة الاستراتيجية بين الاتحاد الاوروبي ومجلس التعاون


أكدت رئيسة بعثة مجلس التعاون الخليجي في بروكسل السفيرة أمل الحمد هنا اليوم أهمية العلاقة الاستراتيجية بين الاتحاد الاوروبي ومجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وقالت الحمد في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان "مجلس التعاون الخليجي يسعى لتعزيز تلك العلاقات لا سيما في ظل الاوضاع الراهنة في الشرق الاوسط والاحداث المؤلمة في اليمن وسوريا والعراق".

واعربت عن تطلع دول مجلس التعاون الخليجي الى التنسيق مع الاتحاد الاوروبي لإيجاد حلول لتحقيق السلام والامن في منطقة الخليج والشرق الاوسط مشيرة الى انه سيتم عقد اجتماعين هامين بين الطرفين الاسبوع المقبل في بروكسل.

ولفتت الحمد الى انه سيتم عقد الاجتماع ال26 للجنة التعاون المشترك بين مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الاوروبي في الرابع من شهر مايو المقبل لمناقشة سبل التعاون بين الجانبين وفقا لاتفاقية التعاون بين الاتحاد الاوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي.

واوضحت ان المواضيع التي سيتم مناقشتها ستشمل التعاون في مجال الطاقة والبحوث والبيئة والنقل والتعليم والتنمية ومكافحة الارهاب وتمويل الارهاب.

وذكرت الحمد ان الاجتماع ال21 للحوار السياسي بين الاتحاد الاوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي على مستوى الخبراء سيعقد في الخامس من شهر مايو المقبل لمناقشة القضايا السياسية الهامة بما في ذلك التطورات في الاتحاد الاوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

واوضحت ان الاجتماع سيبحث ايضا آخر التطورات في اليمن وسوريا والعراق وعملية السلام في الشرق الاوسط والوضع في ليبيا وايران ومكافحة الارهاب.

واضافت الحمد ان وفد دول مجلس التعاون الخليجي سيعقد اجتماعا في مقر بعثة دول مجلس التعاون الخليجي في بروكسل يوم الاحد المقبل لتنسيق مواقفهم بشأن الموضوعات التي سيتم مناقشتها خلال اجتماعاتهم مع الجانب الاوروبي.

واكدت اهمية عقد مثل هذه الاجتماعات لتعزيز وتعميق العلاقات بين الجانبين معربة عن ثقتها بنجاحها في تحقيق اهدافها.

أضف تعليقك

تعليقات  0