"التربية" تدرس تحويل المناطق التعليمية إلى قطاعات وإلغاء قطاع التعليم العام من الهيكل التنظيمي


كشفت مصادر تربوية عن أوامر عليا صدرت لإنجاز دراسة حول مدى إمكانية تحويل المناطق التعليمية الست الى قطاعات مستقلة، يتولى إدارتها مدير بدرجة وكيل وزارة مساعد، ويتبع مباشرة وكيل الوزارة، على ان يلغى من الهيكل التنظيمي قطاع التعليم العام.

وقالت المصادر إن هذه الدراسة ستبحث كل الإيجابيات والسلبيات التي قد تحدث عند تغيير الهيكل التنظيمي.

ولفتت الى ان القائمين على الدراسة أخذوا تعليماتهم من وزير التربية ووزير التعليم العالي د.بدر العيسى مباشرة والذي أكد ان الهدف منها ليس زيادة عدد المقاعد القيادية والإشرافية، وإنما مدى تحقيق الخطط والاستراتيجيات التي وضعتها الوزارة للسنوات المقبلة.

وأوضحت المصادر ان الوزير العيسى يريد إعطاء المناطق التعليمية المزيد من الاستقلالية للمديرين، والصلاحيات الشاملة.

وأشارت المصادر الى ان هناك دولا خليجية تتبع النظام الذي هو قيد الدراسة في الكويت، لافتة إلى انه فور الانتهاء من الدراسة ستعرض من قبل الوزير العيسى على ديوان الخدمة المدنية لدراسة المقترح الجديد للهيكل التنظيمي للوزارة، حيث ستضاف الى الهيكل الحالي 6 مناصب قيادية جديدة، ليصبح مجموع الوكلاء في المستقبل، إذا اعتمد المشروع، 14 وكيلا، مع إلغاء قطاع التعليم العام.

أضف تعليقك

تعليقات  0