"المبرة البيئية" : مستمرون بتقديم ورش تعزز مفاهيم العمل التطوعي

اكدت (المبرة التطوعية البيئية) استمرارها في عقد ورش عمل تطوعية للمعلمين والطلاب والتي تحمل مفاهيم شاملة لمعاني التطوع والأسس الضرورية لبناء عمل تطوعي بالتعاون مع وزارة التربية ووزارة الدولة لشؤون الشباب.
وأوضح رئيس المبرة وليد الفاضل ان المبرة تقدم مجموعة من الورش تشتمل على تمارين عملية في مجال التطوع ومفهومه العام لدى الأمم المتحدة ونماذج من العمل التطوعي الناجح دوليا ومحليا.

واضاف الفاضل ان الورش تحوي ايضا شرحا مفصلا لإنجازات وبطولات (فريق الغوص الكويتي) التطوعية والبيئية والتي حاز خلالها على شهادات وجوائز عالمية واعتباره نموذج محلي مميز.

واوضح ان الفريق قدم اخيرا هذه المعلومات والانجازات من خلال ورش عمل شارك فيها اكثر من 150 طالبا وطالبة ومعلما ومعلمة في مدارس وزارة التربية بمناطق حولي والجهراء والفروانية التعليمية مبينا ان هذه الورش مستمرة لتشمل جميع المناطق التعليمية.

وافاد بأنه تم خلال هذا الورش عرض صور تعزز المفهوم السليم لبناء الأعمال التطوعية ومدى حاجة المجتمعات كما تم النقاش والتحاور مع المشاركين حول هذه الاعمال وكيفية دفعها لخدمة المجتمع.

وثمن الفاضل جهود وزارة الدولة لشؤون الشباب على مساهماتها المتميزة لتشجيع العمل التطوعي في الكويت وتبني المبادرات الرائعة والتي يتقدم بها الشباب في شتى الميادين والمجالات كما شكر وزارة التربية لتشجيعها مدارس كثيرة لانشاء مجاميع تطوعية من الطلبة والطالبات بهدف غرس حب التطوع لدى ابناء الوطن.

أضف تعليقك

تعليقات  0