أسباب تجهلينها عن الصداع النصفى!


الحرارة الشديدة والبرودة الشديدة مسببات بعض الأمراض والتى أشهرها على الإطلاق، أمراض الجيوب الأنفية والصدر والأنفلونزا ونزلات البرد،

ولكن ما لا يعلمه البعض أن تغير درجات الحرارة المفاجئ والتعرض لتيارات باردة أو ساخنة يعرض مرضى الصداع إلى مزيد من الازعاج بجانب وجع الرأس.

التعرض لتيارات باردة أو ساخنة يزيد من آلام الرأس وقال أحد إخصائى أمراض المخ والأعصاب يؤكد على أن التعرض المفاجئ لأشعة الشمس القاسية أو درجات الحرارة المرتفعة، لا يصيب بضربة الشمس فقط، بل بزيادة أعراض الصداع المزعج، سواء أن كان نصفيا أو صداعا ناتجا عن التهاب جيوب الأنفية أو صداعا نفسيا وغيره من الأنواع.

فالتعرض لتيارات هواء باردة أو ساخنة بشدة وبشكل مفاجئ، يزيد من ألم الرأس، فهو حسبما يوضح أخصائى أمراض المخ والأعصاب، يتسبب فى نوبات من الصداع،

خاصة لمن لديهم تاريخ مع الصداع النصفى ونوباته، وهو ما يزيد من الألم سوءا، ووجع الرأس لن ينقطع إلا بالتوقف عن التعرض لتلك التيارات، ويفضل ارتداء القبعات فى حال التعرض لأشعة الشمس.

أضف تعليقك

تعليقات  0