جمعية حماية البيئة تشرك الطلبة المكفوفين في المدارس الخضراء


أعلنت الجمعية الكويتية لحماية البيئة اعتمادها محور مشاركة الطلبة المكفوفين من مدرسة النور ضمن برنامج المدارس الخضراء وفي ورش العمل والمحاضرات التوعوية البيئية.

وقال عضو إدارة البرامج والأنشطة بالجمعية عبدالله الزيدي إن الجمعية نظمت محاضرات توعوية وورشا تطبيقية بيئية تعريفية بمكونات البيئة البحرية الكويتية ل 40 طالبا مكفوفا.

وأضاف الزيدي أن برنامج المدارس الخضراء الذي تطلقه الجمعية بالتعاون مع وزارة التربية ومدارس التعليم الخاص للعام الدراسي الحالي يضم منذ يومه الأول طلبة من ذوي الفئات الخاصة إيمانا بأهمية اشراك جميع فئات المجتمع في هذه الانشطة البيئية وباعتبارهم جزءا من المجتمع.

وأوضح أن فريقا من متطوعي ومتطوعات الإدارة قدم للطلبة المكفوفين محاضرة بعنوان (أنواع الشواطئ في الكويت) فضلا عن تعريفهم بوسائل الأمن والسلامة لمرتادي الشواطئ اضافة لعمل ورش تعريفية وتطبيقية حول الشواطئ بأنواعها الثلاثة الرملي والطيني والصخري.

وذكر أنه تم تبيان أوجه الاختلاف بين أنواع الشواطئ والتي تختلف في مكوناتها الطبيعية وتركيبها حسب مورفولوجية السطح (علم يبحث سطح الأرض أو قشرتها) حيث تتمتع الشواطئ الصخرية بتنوع بيولوجي عال وكثافة في الأنواع.

وبين الزيدي أن الطلبة تعرفوا أيضا على الشواطئ الرملية التي تعد الأكثر أمانا لمرتاديها كما عرفت ورش العمل الطلبة بالكائنات الحية التي تعيش في مناطق المد والجزر وبيئاتها وتغذيتها ودورها في السلسلة الغذائية.

وأشار الى أن الطلبة تعرفوا على محور السلاحف البحرية وتفاعلوا معها مباشرة إضافة إلى معرفة أهميتها عالميا كونها من الكائنات البحرية المهددة بالانقراض وتم تعليمهم أيضا كيفية المحافظة على هذه الحيوانات وحمايتها

أضف تعليقك

تعليقات  0