السعودية: 199 مليون سلعة مغشوشة ضبطت العام الماضي

أكدت المشاركات في المنتدى العربي الرابع لمكافحة الغش التجاري والتقليد وحماية حقوق الملكية الفكرية في ثاني أيام فعاليات المنتدى، الذي يختتم أعماله غدًا في الرياض، على أهمية تشديد العقوبات الصارمة ومضاعفتها على المروجين للبضائع المقلدة والمغشوشة واستحداث قوانين جديدة تختص بالإعلام الاجتماعي الذي بات إحدى أدوات الترويج الخطيرة .

واستعرض جهود الجمارك السعودية من خلال تحقيق الكثير من المنجزات في مجال مكافحة الغش التجاري وحماية حقوق الملكية الفكرية، ومن ذلك استمرار "الجمارك السعودية"، وللعام الرابع على التوالي، في التقدم بمجال مكافحة الغش التجاري والتقليد وحماية حقوق الملكية الفكرية على مستوى جمارك دول العالم الأعضاء بمنظمة الجمارك العالمية، البالغ عددها 179 دولة، حيث احتلت المركز الثاني في عدد حالات ضبط المواد المخالفة لحقوق الملكية الفكرية، وجاءت في المركز الرابع في عدد القطع التي تم ضبطها طبقاً لتقرير منظمة الجمارك العالمية السنوي لعام 2013 عن نشاط الجمارك الأعضاء بالمنظمة .

بضائع مرفوضة وقالت نورة عبدالرحمن القاسم المدربة في معهد التدريب الجمركي بمصلحة الجمارك إن الجمارك زودت كافة المنافذ الجمركية بقائمة تضم أسماء وعناوين المؤسسات التي يتكرر استيرادها لبضائع مغشوشة أو مقلدة ويتم تدقيق مستوردات هذه المؤسسات والشركات بنسبة 100%، مشيرة إلى أن مضبوطات الجمارك تجاوزت (109) ملايين وحدة قياسية وسلعة مغشوشة، وبلغ إجمالي ما تم رفض دخوله للمملكة لعدم مطابقته للمواصفات القياسية عام 2014 (90) مليون وحدة قياسية وسلعة مغشوشة، وبلغ إجمالي ما تم رفض دخوله للمملكة لعدم مطابقته للمواصفات القياسية عام 2014 (90) مليون وحدة.

خطورة انستغرام ومن جانبها، قالت نوير بنت سليمان الشمري، التي تحاضر في كلية الإعلام والاتصال لـ"إيلاف"، "إن موقع الانستغرام تحول لسوق افتراضي كبير حيث هناك نحو 300 مليون متابع له مع بداية العام الحالي، وهو ما يشكل خطورة كون مميزات البيئة الحديثة صنعت الرسالة المراوغة التي لا يمكن السيطرة عليها، فضلاً عن سيولة هوية المستخدمين. أنظمة تشريعية وحول دور الأنظمة التشريعية في المملكة العربية السعودية في حماية الملكية الفكرية، قالت هبة عبد العزيز العيسى معيدة في كلية الحقوق والعلوم السياسية في جامعة الملك سعود: "إن المملكة تلتزم بالأنظمة والاتفاقيات الإقليمية الدولية الخاصة بالملكية الفكرية وأصدرت عدداً من الأنظمة، التي تعنى بحماية الملكية الفكرية، منها نظام براءات الاختراع والتصميمات التخطيطية للدارات المتكاملة والأصناف النباتية والنماذج الصناعية، نظام حماية حقوق المؤلف ،نظام العلامات التجارية، نظام الأسماء التجارية".

الغش الدوائي وأوضحت الدكتورة سميرة إسلام المستشارة في منظمة الصحة العالمية ورئيسة وحدة قياس ومراقبة وأبحاث الأدوية في مركز الملك فهد للبحوث الطبية التابعة لكلية الطب في جامعة الملك عبدالعزيز، "يعد المستحضر الصيدلاني أو العشبي مغشوشاً إذا احتوى على مكونات خاطئة، أو كان دون مكونات، أو احتوى على مكونات غير فعّالة، أو مكونات فعّالة غير كافية، أو عبوات مزيفة، أو منتجات ملوثة.

مبينة أن نسب الغش تصل الى 60 في المائة في الدول العربية ونحو 40 في المائة في دول مثل أميركا. حقوق المؤلف وأشارت ابتسام المداح؛ من الإدارة العامة لحقوق المؤلف في وزارة الثقافة والإعلام خلال ورقة عمل بعنوان "صور وأساليب الاعتداء على حقوق المؤلف في المملكة"، إلى أن عدد مخالفات المواد السمعية والبصرية من خلال الإنترنت بلغت 60 مخالفة في 2014، بعد أن كانت 19 مخالفة فقط في 2009، فيما سجلت المخالفات في المحلات التجارية 199 مخالفة في 2014، بعد أن كانت 109 في 2009، بينما انخفضت نسبة الاعتداءات على برامج الألعاب نظرًا لتطور أساليب التشفير، مسجلة هذه الألعاب 77 مخالفة في 2014 بعد أن كانت 123 مخالفة في 2009.

دخول الأدوية المهربة واشارت نجلاء عبدالعزيز العتيق من الهيئة العامة للغذاء والدواء الى جهود الهيئة في مكافحة الغش، وقالت إن الهيئة العامة للغذاء والدواء حددت 11 منفذاً من أصل 33 منفذاً لدخول الأدوية، وجهزت هذه المنافذ بصيادلة مؤهلين حيث تؤخذ عينات من الأدوية عند دخولها للمملكة لتحليلها للتأكد من سلامتها، واقتصرت عمليات الفسح الصادرة من الهيئة للأدوية على وكلاء رسميين ومستودعات مرخصة منها.

مبينة أن الهيئة منعت بالتنسيق مع الجهات المعنية بيع أي نوع من الأدوية عن طريق الانترنت كما قامت بتنظيم استيراد الأدوية عن طريق شركات النقل. وأضافت خلال استعراضها ورقة عمل بعنوان أبرز الوسائل المستخدمة محليًا للكشف عن الأدوية المغشوشة، "ينفذ قطاع الدواء في الهيئة برنامجاً سنوياً لسحب عينات المستحضرات الصيدلانية للتحقق من جودتها وفعاليتها ومأمونيتها".

مشيرة إلى انه بلغ مجموع الأدوية البشرية التي تم سحب عينات منها للتأكد من جودتها، 2875 مستحضراً دوائياً من عدة شركات دوائية، في حين بلغ مجموع الأدوية الصحية والعشبية التي تم سحب عينات منها للتأكد من جودتها 656 مستحضراً صحياً وعشبياً من عدة شركات دوائية و514 مستحضراً بيطرياً من عدة شركات دوائية.

عقوبة المروجين وقدرت العتيق عائدات الأدوية المقلدة على مستوى العالم 32-46 مليار دولار سنويًا، ومن المتوقع أن تصل إلى 75 مليار خلال الاعوام القادمة بزيادة تقدر إلى 90% عن عام 2005، وذلك حسب احصائية احد المراكز الاميركية المتخصصة، مشيرة الى أن الهيئة تطالب بسن عقوبات مضاعفة على مروجي الادوية المغشوشة تصل الى السجن 5 سنوات وغرامة مالية تزيد عن خمسة ملايين ريال.

اتفاقية تريس وركزت جاياشيري واتل المستشارة في قسم الملكية الفكرية بمنظمة التجارة العالمية، خلال ورقتها التي حملت عنوان "الأدوية المقلدة واتفاقية الجوانب التجارية لحقوق الملكية الفكرية (تريس) المنبثقة من منظمة الجمارك العالمية"، على الغش الذي يتم عن قصد وبطريقة احتيالية، وتحدثت عن الادوية المغشوشة التي تحمل بطاقات تعريفية مضللة في ما يتعلق بالهوية أو مصدرها.

مبينة أن مفهوم التزوير أو التزييف يمكن أن ينطبق على كل من المنتجات ذات العلامات التجارية والعامة والمنتجات، ويمكن أن يشمل منتجات ذات مكونات صحيحة أو مع المكونات خاطئة، دون المكونات النشطة، مع مكونات فاعلة غير كافية أو مع التعبئة والتغليف وهمية، مشيدة بجهود المملكة في مكافحة الغش التجاري .


أضف تعليقك

تعليقات  0