"الشؤون": بدء تشغيل نظام ميكنة المساعدات الاجتماعية


أعلنت وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل عن بدء تشغيل النظام الآلي للمساعدات مؤكدة ان مشروع (ميكنة المساعدات الاجتماعية) دخل حيز التنفيذ بهدف توفير الوقت والجهد وتسريع انجاز المعاملات وتخفيف الأعباء عن المراجعين.

وقال الوكيل المساعد لشؤون قطاع التنمية الاجتماعية في الوزارة علي الرومي في تصرح لها اليوم ان هذا النظام سيحدث نقلة نوعية في تقديم الخدمة حيث أنه لم يعد لزاما على المراجع القدوم الى مقر الوزارة لتقديم طلب الحصول على مساعدة مبينا انه سيتم انجاز المعاملات ودراسة الملفات خلال يومين وداخل الوحدات الاجتماعية التابع لها المراجع في منطقة سكنه. واوضح ان مشروع (ميكنة خدمات قطاع التنمية الاجتماعية) في الوزارة سيساهم في التغلب على كثير من المشاكل التي تواجه العمل خصوصا في ادارة الرعاية الاجتماعية المسؤولة عن المساعدات الاجتماعية حيث يتم تحديث البيانات مباشرة.

ولفت الى ان مشروع ميكنة خدمات وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل بدأ منذ عدة سنوات بالتعاون مع ديوان الخدمة المدنية. وقال الرومي انه تم البدء بتطبيق ميكنة الخدمات في قطاع العمل والآن يجري تنفيذه في قطاع التنمية مبينا ان هذين القطاعين من "اكثر القطاعات تعاملا مع المواطنين والمقيمين ويتطلب العمل فيهما وجود مثل هذا النظام الالكتروني الذي يسهل انجاز المعاملات ويسهل اعمال المراقبة والمتابعة على قطاعات الوزارة من قبل المسؤولين".

وأشار إلى أهمية التعاون مع الهيئة العامة للمعلومات المدنية وبعض الجهات الأخرى من خلال هذا النظام الذي سيسهل كثيرا على المواطن من خلال عدم مراجعته لجهات أخرى كان من الضروري مراجعتها قبل تشغيل النظام إضافة إلى انه يحد من الأخطاء وذكر الرومي ان الوزارة بصدد توقيع اتفاقية تعاون مع مكتب الإنماء الاجتماعي بهدف إحداث نقلة نوعية في خدمات قطاع التنمية الاجتماعية من خلال تزويد الوزارة بالخبراء النفسيين والسلوكيين والأكاديميين.

أضف تعليقك

تعليقات  0