أدوية جديدة لعلاج ارتفاع ضغط الدم وتقليل الإصابة بالجلطات


ثورة طبية منتظرة فى علاج ارتفاع ضغط الدم من الممكن أن تساهم فى علاج ما يزيد عن مليار شخص من المصابين بهذا المرض المزمن، حيث توصل فريق من العلماء اليابانيين بمعهد ريكن لعلوم المخ إلى اكتشاف مثير للغاية بخصوص ارتفاع ضغط الدم.

وتمكن العلماء من اكتشاف أحد البروتينات الطبيعية التى يفرزها الجسم من خلاياه للسيطرة على الضغط الدموى وخفض مؤشراته، يعرف باسم "ERAP1 "، لافتين أن هذا البروتين المثير يساهم فى تكسير هرمون الأنجيوتنسين 2 "angiotensin II" الذى يتسبب فى انقباض الأوعية الدموية ويرفع ضغط الدم.

وأكد الباحثون أن استثمار هذا الاكتشاف وتطوير أدوية جديدة تحفز إفراز بروتين "ERAP1 " فى الدم أو تحاكى آلية عمله قد يساهم فى علاج المرض المزمن والخطير،

مضيفين أن خفض الضغط الدموى سيساهم أيضاً فى الحد من فرص الإصابة بالأمراض الخطيرة والقاتلة المرتبطة به، وهى الأزمات القلبية والسكتة الدماغية ومرض السكر من النوع الثانى.

ونشرت هذه النتائج بالمجلة العلمية الشهيرة "Molecular Cell"، وكما نشرت مؤخراً على الموقع الإلكترونى لصحيفة "ديلى ميل" البريطانية.

أضف تعليقك

تعليقات  0