الوزير العمير يؤكد حرص الكويت على تبادل الخبرات والتجارب على مستوى العالم

أكد وزير النفط وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الدكتور علي العمير هنا اليوم حرص دولة الكويت على تبادل الخبرات والتجارب على مستوى العالم بشكل عام وعلى المستويين العربي والخليجي بشكل خاص.

وقال الوزير العمير لدى وصوله إلى مطار حمد الدولي للمشاركة في منتدى الدوحة ومؤتمر بعنوان (اثراء المستقبل الاقتصادي للشرق الاوسط) إن دولة الكويت حريصة على المشاركة بمثل هذه المنتديات والمؤتمرات المتخصصة لتحقيق أقصى استفادة لما تتضمنه من فرص لتبادل الخبرات والتجارب على مستوى العالم لاسيما الخبرات العربية والخليجية.

واوضح أن أي تبادل للخبرات سيثري ويزود الوفود المشارك بالمعلومات الكافية مشيرا الى ان ورش العمل والاوراق العلمية التي أعدت من شأنها ان توفر كما من المعلومات يمكن توظيفه بشكل جيد "خاصة وان اقتصاداتنا في الدول العربية متشابه وكل مدخلات هذه الاقتصاديات تعتمد على النفط بشكل اساسي.

واكد الوزير العمير اهمية المواضيع التي يبحثها المؤتمر لاسيما قضية الطاقة التي تعد من القضايا المهمة للغاية وترتكز عليها الكثير من الاقتصاديات في العالم. وأشار إلى أن وفد دولة الكويت سيقدم ورقة عمل خلال المؤتمر سيتم من خلالها التركيز على اهتمامات ورؤية دولة الكويت لمستقبل الطاقة ودورها في هذا المجال.

وأعرب عن تطلعه لأن يخرج المؤتمر بالنتائج التي عقد من أجلها من خلال تضافر الجهود وتوفير امدادات الطاقة بالشكل السليم في العالم. ويضم وفد دولة الكويت برئاسة الوزير العمير كلا من مديري شؤون مكتب الرئيس في مؤسسة البترول الكويتية الشيخة ايمان محمد الصباح ونواف عايض الديحاني ومدير مكتب وزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الامة في وزارة النفط خالد خليل الساعي.

وكان في استقبال الوزير العمير لدى وصوله مطار حمد الدولي سفير دولة الكويت لدى قطر متعب صالح المطوطح وعدد من اركان السفارة. ويقام منتدى الدوحة ال15 ومؤتمر (إثراء المستقبل الاقتصادي للشرق الأوسط) تحت رعاية أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في الفترة بين 11 و13 مايو الجاري.

ويشارك في الحدثين نخبة من رؤساء الدول والحكومات الحاليين إضافة إلى لفيف من قادة الرأي العالمي البارزين والمفكرين والسياسيين وصناع القرار وأعضاء البرلمان ورجال الأعمال والخبراء والأكاديميين والإعلاميين وممثلين عن المجتمع المدني والمنظمات الإقليمية والدولية.

يذكر ان (منتدى الدوحة) يتم تنظيمه سنويا وتجري جلساته بالتزامن مع (مؤتمر اثراء المستقبل الاقتصادي للشرق الاوسط) التابع لجامعة كاليفورنيا الى جانب 18 ورشة عمل تتناول العديد من المواضيع الاقتصادية والسياسية المهمة.

أضف تعليقك

تعليقات  0