السهلاوي: مرض سرطان القولون في ازدياد وملتزمون بالسيطرة والقضاء عليه

قال وكيل وزارة الصحة الدكتور خالد السهلاوي ان نسبة مرض سرطان القولون في ازدياد مؤكدا ان الوزارة ملزمة بالقضاء والسيطرة على مثل هذه الامراض.

واضاف السهلاوي في مؤتمر صحفي اقامته الوزارة اليوم للاعلان عن انطلاقة (البرنامج الوطني للكشف المبكر عن سرطان القولون) ان الوزارة بدات ببرامج الكشف المبكر على سرطان الثدي قائلا انه كان مشروعا ناجحا.

واوضح انه تم اخيرا البدء بسرطانات الجهاز الهضمي لا سيما القولون مشيرا الى انه سيتم العمل على آلية جديدة وهي الكشف على سرطان البروستاتا للرجال والمثانة للرجال والنساء.

ومن جانبه قال رئيس البرنامج الدكتور فهد الابراهيم ان هذا المشروع من البرامج الرائدة في الشرق الاوسط موضحا ان الكويت هي الدولة الوحيدة التي طبقت هذا البرنامج في الشرق الاوسط.

وذكر ان سرطان القولون بدا يتزايد في السنوات الاخيرة حيث انه في الثمانينيات كان يصاب بالمرض خمس حالات لكل 100 الف نسمة وفي الفترة الأخيرة اصبحت الحالات من 16 الى 18 حالة لكل 100 الف نسمة.

واوضح ان الورمة السرطانية عبارة عن لحمة زائدة صغيرة واذا كانت اكثر من 2 سم قد تكون اما حميدة او خبيثة لذلك يجب الكشف عنها في وقت مبكر وازالتها قبل تحولها الى ورم خبيث.

وذكر ان عملية الفحص عبارة عن طريق منظار قولون ويستغرق 20 دقيقة فقط داعيا الجميع فوق ال45 عام اناثا او ذكورا للذهاب للمركز الصحي للحصول على تحويل لمركز الجهاز الهضمي واجراء الفحص.

واشار الى انه اذا تم اكتشاف المرض في المراحل المبكرة تصل نسبة الشفاء الى 100 في المئة مبينا ان 70 في المئة من الحالات التي تم اكتشافها في السابق تكون في مراحل متاخرة لان المرض خفي ولا تكون له اعراض واضحة الا في المراحل المتقدمة لذلك تم انشاء هذا البرنامج للكشف المبكر عن سرطان القولون.

من ناحيته قال رئيس وحدة مركز الجهاز الهضمي في منطقة العدان الدكتور سالم الشمري ان اعراض مرض سرطان القولون تختلف اذا كان الورم في الجهة اليمنى من القولون او الجهة اليسرى فاورام الجهة اليمنى يكون المريض عنده الام في البطن ودم خفي في البراز ويكشف عنه عن طريق تحليل الخروج اما اعراض الجهة اليسرى يعاني المريض ايضا الاما في البطن وتغير في (الخروج) من ناحية الشكل والكمية ودم مع الخروج ايضا.

أضف تعليقك

تعليقات  0