ميليشيات الحوثي تخرق الهدنة بعد ساعة من سريانها 

خرقت ميليشيات الحوثي والرئيس المخلوع علي صالح، الهدنة الإنسانية التي أعلن التحالف بدء سريانها في اليمن ليل الثلاثاء- الأربعاء.

وأفادت مصادر قناة "العربية" بأن مـيليشيات الحوثي وصالح شنّت هجوماً واسعاً على مدينة الضالع، كما قصفت بالمدفعية الثقيلة والرشاشات وقذائف الهاون الأحياء السكنية في تعز وعدن، إضافة إلى قصف مواقع المقاومة الشعبية في مأرب. كما دفعت تلك الميليشيات بتعزيزات عسكرية إلى عدن.

وكان العميد ركن أحمد عسيري، المستشار في مكتب وزير الدفاع السعودي، قد حذر ميليشيات الحوثي - بالتزامن مع إعلان الهدنة الإنسانية - من الاستمرار في خرق الهدنة، مشيراً إلى أن تلك الميليشيات استهدفت منطقة جازان بعدة قذائف.

وفي رد على تلك الخروقات الأمنية، قصفت طائرات التحالف تجمعات لميليشيات الحوثي في محافظة إب وسط اليمن.

إلى ذلك، أفادت مصادر لقناة "العربية" بأن ميليشيات الحوثي وصالح دفعت بتعزيزات عسكرية من ذمار إلى تعز، وقبل ذلك كانت المقاومة الشعبية أجبرت الميليشيات على الانسحاب من منطقة السياني بمحافظة إب، وأحكمت السيطرة عليها بعد اشتباكات عنيفة.

وكانت المقاومة الشعبية أسرت 7 من ميليشيات الحوثي في منطقة الجدعان شمال محافظة مأرب بعد محاولتهم التسلل إلى المنطقة، وقبضت على القيادي الحوثي نبيل الجنيد و4 من مرافقيه في منطقة الجحملية.


أضف تعليقك

تعليقات  0