وزيران مغربيان يدفعان ثمن " زواجهما "

دفع وزيران كرسييهما في حكومة بالمغرب ثمنًا لـ" زواجهما" الذي أثار جدالاً عاصفًا بخصوص "تعدد الزوجات" في المغرب. ويتعلق الأمر بكل من الحبيب الشوباني،

الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، وسمية بنخلدون، الوزيرة المنتدبة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، اللذين قدما استقالتيهما من الحكومة، بعد أن جر عليهما إعلان خطبتهما غضبًا سياسيًا،

خاصة من لدن الحركات النسائية، التي اعتبرت خطوتهما "إهانة للمرأة المغربية"، مؤكدة رفضها التام للتطبيع مع التعدد.

المعالجة الصحيحة :

اختار الحبيب الشوباني وسمية بنخلدون "العلاج الأنسب" لحل قضية سببت صداع رأس مزمنًا لرئيس الحكومة والعدالة والتنمية (قائد الائتلاف الحاكم).

أضف تعليقك

تعليقات  0