عبدالله الاحمد.. الكويت تدرس الانضمام كشريك في المبادرة الخضراء العالمية

اكد المدير العام للهيئة العامة للبيئة ورئيس مجلس الادارة الشيخ عبدالله أحمد الحمود الصباح ان الكويت ممثلة بالهيئة تدرس الانضمام كشريك في المبادرة الخضراء للمنظمة العالمية للملكية الفكرية في مؤتمر (التآزر للدول الأطراف في اتفاقيات المواد الكيماوية).

وقال الشيخ عبدالله الاحمد في اتصال هاتفي اليوم انه وبعد اجتماع عقد اليوم في مقر المنظمة بجنيف لبحث سبل التعاون المشترك تباحثت الهيئة في موضوع انضمام الكويت للمبادرة الخضراء للمنظمة والتي تتيح المجال لنقل التكنولوجيا الصديقة للبيئة.

واضاف ان هذه المبادرة تفتح المجال ايضا للاطلاع على احدث الابحاث والدراسات في مجال التغيرات المناخية من خلال قاعدة البيانات وشبكة معلومات المبادرة الخضراء للمنظمة مبينا انها توفر سوقا الكترونيا يعمل على توفير قاعدة بيانات للتكنولوجيا الخضراء ويسمح بعرضها على المؤسسات العامة والخاصة ومراكز الابحاث والجامعات والمهتمين لإبتكاراتهم الصديقة للبيئة.

واوضح ان تلك الخطوة تحمي الحقوق الملكية الفكرية بشكل قانوني سواء للمبتكر وللمستفيد من هذه الابتكارات المطروحة معلنا ان الهيئة ستبادر بطرح هذه الخطوة على المؤسسات العامة والخاصة في الكويت في حال الانتهاء من اجراءات الانظمام في المستقبل القريب.

واكد الشيخ عبدالله الأحمد ان الهيئة ستقوم بعرض وثيقة الانضمام على مجلس الوزراء ووزارة الخارجية لدراستها لتحديد الانضمام الى المبادرة من عدمها مبينا ان الهيئة تضع مصلحة الكويت وسيادتها اولا عند دراسة الانضمام لأي اتفاقية او مبادرة دولية أو اقليمية.

وذكر ان المجالات البيئية البحثية والتقنية التي تهتم بها المبادرة الخضراء للمنظمة هي انتاج مجالات الطاقات الشمسية والمائية والحرارية والرياح والوقود الحيوي وتوفير الابتكارات المنخفضة الطاقة وقياس استهلاك الكهرباء وتخزين الطاقة الكهربائية والتقنيات الصديقة للبيئة لقطاع النقل وادارة المخلفات والتخلص من النفايات ومعالجتها وبدائل المبيدات وتقنيات الري البديل.

أضف تعليقك

تعليقات  0