مواسم السنة تؤثر في نشاط جينات الجهاز المناعي للجسم


اكتشف العلماء ان نشاط الجينات المسؤولة عن منظومة مقاومة الجسم للأمراض المعدية، يرتبط بمواسم السنة.

هذا ما توصل اليه علماء من بريطانيا وألمانيا، نتيجة تحليلهم لعينات الدم وانسجة الجسم المأخوذة من 16 ألف شخص، حيث تبين ان هذه الجينات تكون أنشط بكثير في موسم الشتاء أو الصيف حسب المنطقة الجغرافية.

يقول الباحثون، بينت نتائج الاختبارات ان جينات سكان النصف الشمالي للكرة الأرضية تكون أكثر نشاطا في فصل الشتاء، في حين جينات سكان النصف الجنوبي تكون أنشط في فصل الصيف.

ويشير العلماء الى ان هذا النشاط لا يعني فقط ان هذه الجينات تحمي الإنسان من الفيروسات والبكتريا، بل قد يؤدي هذا النشاط الى الإصابة بأمراض المناعة الذاتية، الناتجة عن ردود الفعل على النشاط المفرط لجينات منظومة المناعة.

ويشير العلماء الى ان نشاط الجينات مرتبط بالظروف المناخية ايضا، فإذا كان الإنسان يعيش في المناطق القريبة من خط الاستواء فإن رد الفعل على الالتهابات يظهر في موسم الأمطار،

أما إذا كان يقضي فترة طويلة في النصف الشمالي من الكرة الرضية فإن هذه الالتهابات تظهر في موسم الشتاء البارد، في حين يلاحظ هذا الأمر في موسم الصيف لدى سكان النصف الجنوبي من الكرة الأرضية.

حسب رأي العلماء، هذه النتائج ستساعدهم في تفسير ظاهرة الأمراض الموسمية مثل الروماتيزم والنوع الأول من مرض السكري.

أضف تعليقك

تعليقات  0