سامسونغ تنوي إطلاق هاتف جديد بشاشة منحنية الجانبين

تعتزم شركة سامسونغ إجراء تغيير في خططها لإطلاق الهواتف هذا العام، بالكشف عن هاتف ذكي جديد بشاشة منحنية الجانبين، وذلك إلى جانب إصدار الجيل الثاني من هاتف غالكسي نوت إيدج، والمتوقع أن يأتي كذلك بشاشة منحنية على كلا جانبيه.

وأشار تقرير، نشره موقع Etnews الكوري الجنوبي، إلى أن نجاح هاتف غالكسي إس 6 إيدج وعدد طلبات الشراء الكبير وغير المتوقع دفع سامسونج إلى أخذ قرار بطرح هاتف ذكي جديد يحمل شاشة منحنية على كلا الجانبين خلال الشهور القليلة المقبلة في الأسواق.

وكان الطلب الكبير على هاتف غالكسي إس 6 إيدج قد أجبر سامسونج على زيادة حجم إنتاجه من مليون هاتف في الشهر إلى ثلاثة ملايين هاتف في الشهر، كما تعتزم الشركة، حسب الموقع الكوري الجنوبي، زيادة الإنتاج ليصل إلى 10 ملايين هاتف قبل نهاية العام الجاري.

وأضاف التقرير أن الكشف عن الهاتف الذكي الجديد ذو الشاشة المنحنية على الجانبين سيتم قبل إزاحة الستار عن إصدار الجيل الثاني من هاتف غالكسي نوت إيدج، وهو الإصدار المزمع تقديمه تحت اسم غالكسي نوت 5 إيدج، وذلك دون أن يوضح موعد محدد لإطلاق أي من الهاتفين.

وشدد التقرير على أن سامسونغ بدأت خلال الفترة الماضية في إدخال تقنيات جديدة إلى مصانعها لتعالج أي مشاكل قد تعرقل إنتاج كميات كبيرة من الشاشات منحنية الجانبين، وذلك لضمان تلبية أي طلبات على هواتفها التي ستحمل تلك النوعية من الشاشات عند إطلاقها في وقت لاحق هذا العام. يذكر أن من المتوقع أن تكشف سامسونغ عن الجيل الجديد في سلسلة غالكسي نوت، ومن بينها هاتف غالكسي نوت 5 إيدج، على هامش معرض IFA التقني، المنتظر انعقاده في مدينة برلين الألمانية خلال الفترة ما بين الرابع والتاسع من سبتمبر القادم.

أضف تعليقك

تعليقات  0