اردوغان.. حان الوقت لمناقشة "مضمون" النظام الرئاسي

قال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان اليوم ان الرأي العام اتفق على اعتماد النظام الرئاسي وتجديد الدستور مؤكدا ان الوقت قد حان لمناقشة مضمون التغيير.

واضاف في كلمة امام حشد جماهيري في مدينة (سامسون) المطلة على البحر الاسود ان تركيا الان على مفترق طرق اخرى مهمة ليس فقط للتصويت للبرلمان والحكومة في الانتخابات البرلمانية المقررة في السابع من يونيو المقبل وانما مصير البلاد ايضا معلق بهذا التصويت.

وذكر ان البرلمان الحالي بذل جهدا لإعادة صياغة الدستور في عام 2011 لذا يوجد معرفة تراكمية كافية في كيفية صياغة هذه التغييرات.

وخاطب الحشد قائلا انتم تسعون الى تركيا جديدة ودستور جديد اجيبوا بأنكم مستعدون للنظام الرئاسي معتبرا ان تغيير الدستور واعتماد النظام الرئاسي خطوات مهمة للوصول الى اهداف اعوام 2023 و2053 و2071.

وانتقد بشدة حزبي الشعب الجمهوري المعارض والشعب الديمقراطي معتبرا ان الحكومة التركية تتعرض لهجوم منظم من تحالف المنظمات الارهابية وما يسمى بالكيان الموازي.

ووفقا للدستور التركي الحالي يتطلب هذا التعديل موافقة اغلبية الثلثين من اعضاء البرلمان التركي او الحصول على عدد 367 صوتا من مجموع اصوات الأعضاء البالغ 550 نائبا.

أضف تعليقك

تعليقات  0