وزير شؤون الديوان الأميري: الاحتفاء بعطاءات المرأة مناسبة هامة للوطن وللشعب الكويتي

أكد وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح حرص سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح على رعاية احتفالية المرأة باعتبارها مناسبة هامة للوطن وللشعب الكويتي كونها تحتفي بذكرى منح المرأة حقوقها السياسية لتشارك شقيقها الرجل في التنمية وصناعة مستقبل الوطن.

وقال الشيخ ناصر الصباح في تصريح صحافي اليوم عقب حضوره احتفالية المرأة الثالثة التي اقيمت تحت شعار (نساء من بلدي..طموحنا..عطاء لا ينضب) واستضافتها مكتبة الكويت الوطنية ان الرائدات اللائي تم تكريمهن هن من نقلن شعلة الانطلاق نحو المستقبل إلى الأجيال المتعاقبة.

وأعرب عن الشكر لرئيسة معهد المرأة للتنمية كوثر الجوعان وكل القائمين على تنظيم الاحتفالية التي جاءت.

من جهتها قالت وزيرة الإعلام المصري السابقة الدكتورة درية شرف الدين في تصريح مماثل إن نضال المرأة الكويتية امتد لسنوات طويلة كافحت خلالها للحصول على حقوقها ما أدى الى نجاحها في تقلد الكثير من المناصب فيما كان وجودها في المجتمع مؤثرا وأعطى انطباعا لشريكها الرجل أنها تكافح وتعطي.

واكدت أهمية مواصلة الكفاح وأن تكون هناك شابات كويتيات تستكملن مسيرة كفاح وعمل المرأة.

واشتملت احتفالية المرأة الثالثة 2015 (نساء من بلدي) التي اقيمت تحت رعاية سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وحضرها وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح نيابة عن سموه على كلمة لرئيسة معهد المرأة للتنمية والمنسق العام للاحتفالية كوثر الجوعان.

وتم خلالها تكريم عدد من النساء وهن انيسة محمد جعفر (ماما أنيسة) والدكتورة دلال فيصل الزبن ودلال عبد العزيز الزاحم ودلال خضير مشعان الخالد ورقية عبد الوهاب القطاني وسبيكة أحمد الفهد وسعاد سيد رجب الرفاعي والشيخة الدكتورة سعاد محمد الصباح وغنيمة ياسين الغربللي وغنيمة خالد المطوع ونعيمة عبد السلام شعيب.

وستعقد جلسة حوارية في صباح الغد مع ضيفة الاحتفالية وزيرة الإعلام المصري السابقة الدكتورة درية شرف الدين في مقر المكتبة الوطنية.

أضف تعليقك

تعليقات  0