وزير الإعلام.. تطبيق القانون دون هوادة على أي جهة تمس بوحدة المجتمع

أكد وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان صباح سالم الحمود الصباح حرص (الإعلام) على تطبيق القانون دون هوادة على أي جهة تحاول المساس بوحدة المجتمع الكويتي وتماسكه.

وقال الشيخ سلمان الحمود في رده على سؤال نيابي خلال مناقشة المجلس في جلسته التكميلية اليوم بند الأسئلة البرلمانية في شأن الإجراءات المتخذة بخصوص ما أسماه النائب إهانة الرموز الدينية إن الوزارة حريصة أيضا على تطوير برامجها وخطابها العام بما يحقق مصلحة المجتمع ووحدته واحترامها الأديان والمذاهب.

وأضاف أن (الإعلام) أعدت هيكلا تنظيميا جديدا تضمن إنشاء قطاع للتخطيط والتنمية الإعلامية بغية تطوير الخطاب الإعلامي والارتقاء به بما يحقق وحدة المجتمع وخطة التنمية في البلاد.

وأكد أن الواقعة التي ذكرها النائب "كانت لأحد الأكاديميين في الشريعة كلف في فترة ماضية إعداد برنامج لتلفزيون دولة الكويت وذلك قبل أن تصدر منه سلوكيات في التعدي حيث عرض البرنامج في وقت لاحق على هذه الواقعة وعليه تمت إحالة المسؤولين في الوزارة إلى التحقيق وطبقت العقوبات اتجاههم".

وأوضح أن المسؤولين كافة بوزارة الاعلام في التلفزيون والإذاعة يتحملون مسؤولياتهم الوطنية في رسالتهم الإعلامية لاسيما في الوقت الراهن ووسط الأوضاع التي تمر بها المنطقة في البعد عن كل القضايا الفئوية والطائفية والمصلحية.

وذكر الشيخ سلمان الحمود أن الدورة الرمضانية المقبلة سوف تتضمن العديد من البرامج التي تصب في خطاب البعد عن التعصب والتشدد والغلو وتحقيق السلوكيات الإيجابية في المجتمع.

وأكد حاجة الإعلام إلى الاستثمار "وعليه أطلب من رئيس لجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية النظر في زيادة دعم بند البرامج للوصول إلى المستوى المأمول في هذا المجال الحيوي والمهم".

أضف تعليقك

تعليقات  0