محافظ الأحمدي يثمن استجابة الداخلية لإيجاد حلول لأزمة طريق الوفرة

ثمن محافظ الاحمدي الشيخ فواز الخالد الحمد الصباح سرعة استجابة وزارة الداخلية لمطالبة المحافظة بضرورة ايجاد حل لازمة طريق الوفرة الذي يشكل خطرا على المواطنين والمقيمين لتكرار الحوادث عليه.

وقالت المحافظة في بيان صحافي اليوم ان الشيخ فواز الخالد التقى وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون المرور اللواء عبد الله المهنا واستعرض معه عددا من الحلول لتلك الازمة في اطار حرص الجانبين على معالجة بعض المشكلات القائمة التي فرضت نفسها كأزمة طريق الوفرة نظرا لتكرار الحوادث عليه.

واضاف البيان ان اللقاء جاء للوقوف على التصورات التي تساهم في تحقيق معالجة المشكلة حيث تم الاستماع الى الاقتراحات والحلول التي تعكس اهتمام الوزارة وتجاوبها السريع مع المشكلات التي تؤثر على أمن المواطنين والمقيمين اذ اعرب المحافظ عن تقديره لحجم المهام الملقاة على عاتق الاجهزة المختلفة.

وذكر ان المحافظة تعمل على توجيه الاجهزة المعنية فيها لتسهيل التواصل والتنسيق المباشر بين وزارة الداخلية ووزارة الاشغال العامة وشركة نفط الكويت لتنفيذ المتطلبات التي من شأنها المساهمة في تطبيق هذه الحلول.

ونقل البيان عن اللواء المهنا قوله ان اللقاء ركز بشكل اساسي على ازمة طريق الوفرة وتم خلاله عرض الاجراءات التي اتخذتها الادارة العامة للمرور والحلول المقترحة بالتنسيق مع جميع قطاعات الدولة المعنية.

وأضح المهنا ان تلك الحلول تنقسم الى قسمين الاول منها حل عاجل يتمثل في تنظيم حركة الشاحنات على الطريق بحيث يتم تقليص مسارات الشاحنات الى 3 مسارات وذلك من منطقة الدراكيل والكسارات يمين الطريق حتى الطرق الرئيسية او الجهات التي تقصدها تلك الشاحنات.

واشار الى اهمية تخفيض عدد الالتفافات فضلا عن وضع حاجز مضاد للصدمات يمنع المرور بين الاتجاهين على الطريق وانشاء دوار مقابل اسطبلات الخيل.

وذكر ان الحل الثاني طويل المدى وهو تحت الدراسة حاليا ويشمل تحويل حركة الشاحنات الى جسر ميناء عبدالله بدلا من طريق الوفرة.

أضف تعليقك

تعليقات  0