السيسي يدعو لمراعاة الظروف السياسية والاقتصادية والاجتماعية بالمنطقة

شدد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي اليوم على ضرورة ان تراعي الدول الغربية طبيعة الظروف السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تمر بها المنطقة والاختلاف الحضاري والثقافي.

جاء ذلك جاء خلال مباحثات اجراها السيسي مع وزير الخارجية النمساوي سيباستيان كورتز الذي يزور القاهرة حاليا وجرى خلالها بحث علاقات التعاون بين البلدين وعدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية السفير علاء يوسف في تصريح صحفي ان الرئيس السيسي اكد خلال اللقاء ان  مفهوم حقوق الانسان لا يقتصر فقط على الحريات المدنية والسياسية التي يتعين العمل على تعزيزها وتنميتها ولكنه يمتد أيضا ليشمل الحقوق الاقتصادية والاجتماعية.

واضاف انه شدد على ضرورة ان  يكون هناك تعاون وتنسيق اكبر لمساعدة قوى الاعتدال في نشر قيم حرية الرأي والتعبير وقبول الآخر والارتقاء بحقوق الانسان والقضاء على مسببات استقطاب الشباب للجماعات الارهابية.

من جهته اعرب الوزير النمساوي عن تأييد بلاده لمصر مشددا على أهمية العمل لتعزيز التعاون بين مصر والاتحاد الأوروبي.

وأشاد كورتز بالجهود المصرية المبذولة لمكافحة "الارهاب" على الأصعدة الداخلية والدولية كافة معربا عن تطلع النمسا لمساندة مصر وتعزيز التعاون معها في مجال مكافحة الارهاب.

وكان الوزير النمساوي قد بدأ أمس زيارة الى مصر التقى خلالها كلا من نظيره سامح شكري وشيخ الازهر الدكتور احمد الطيب.

أضف تعليقك

تعليقات  0