مجلس الأمن يدين الهجوم على مسجد القطيف شرقي السعودية


دان مجلس الأمن الدولي بشدة "الهجوم الإرهابي" الذي استهدف مسجدا في القطيف بالمملكة العربية السعودية وأودى بحياة 21 شخصا على الاقل.

وذكر المجلس في بيان الليلة الماضية ان تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) الذي تبنى الهجوم "يجب أن يهزم وان افكار التعصب والعنف والكراهية التي يتبناها يجب القضاء عليها".

وشدد المجلس على ان تلك "الاعمال الهمجية" التي يرتكبها التنظيم تزيد العزم على تكثيف الجهود المشتركة بين الحكومات والمؤسسات لمواجهة التنظيم والجماعات المرتبطة به.

ودعا البيان جميع الدول بموجب القانون الدولي وقرارات مجلس الامن الى التعاون مع السلطات السعودية لملاحقة مرتكبي تلك الجريمة وتقديمهم الى العدالة.

وأعرب أعضاء مجلس الأمن عن تعاطفهم العميق وتعازيهم لأسر ضحايا هذا "العمل الشنيع" وحكومة المملكة العربية السعودية.

وكان انتحاري قد فجر نفسه بحزام ناسف في مسجد ببلدة القديح بالقطيف شرقي السعودية ما أدى الى مقتل 21 شخصا واصابة العشرات.

أضف تعليقك

تعليقات  0