الرومي.(الكويتية) قلصت خسائرها 50 في المئة الى 33 مليون دينار في2014

قالت رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب للخطوط الجوية الكويتية رشا الرومي ان (الكويتية) خفضت خسائرها السنوية 50 في المئة في سنة 2014 لتبلغ 33 مليون دينار مقارنة ب67 مليون السنة المالية 2013.

واضافت الرومي اليوم بمناسبة اعتماد المجلس الاعلى للطيران المدني بصفته الجمعية العمومية للخطوط الجوية الكويتية الحسابات الختامية للسنة المالية 2014 واعتماد الميزانية الصفرية للسنة المالية 2015 انها المرة الاولى التي تقوم (الكويتية) باعتماد الميزانية الصفرية في نظام حساباتها المالية.

وعن اهم الانجازات والاعمال التي تحققت في عام 2014 وحتى النصف الاول من عام 2015 قالت الرومي انه يمكن تلخيصها بتسع نقاط رئيسية اولها هو تخفيض الخسائر في سنة 2014 بنسبة 50 في المئة وثاني هذه الانجازات اعتماد الميزانية الصفرية للسنة المالية 2015.

واعتبرت الرومي ان سياسة الميزانية الصفرية من الاساليب الحديثة التي تتبعها كبرى الشركات لما تحققه هذه السياسة من دقة في تقدير المصروفات والايرادات مبنية على بيانات ذات مصادر واقعية ونتج عن تطبيق هذه السياسة في الشركة تحقيق وفورات في الميزانية التقديرية لعام 2015 بلغت اكثر من 30 مليون دينار مقارنة مع الميزانية التقديرية للسنة المالية 2014.

اما عن الانجاز الثالث فقالت الرومي انه تمثل في تثبيت سعر الوقود اذ انه نظرا الى انخفاض اسعار النفط الى ارقام غير مسبوقة توجهت الشركة لاقتناص هذه الفرصة للاستفادة منها ماديا للبدء في عملية تثبت سعر الوقود ولخلق عامل استقرار في مصروفات الشركة.

واضافت ان الوقود يشكل هاجسا ماليا لكبرى شركات الطيران بسبب ارتفاع قيمته وتقلب اسعاره المرهقة للميزانيات مبينة ان (الكويتية) اتبعت نموذجا ماليا رياديا مستفيدة من خبراتها ومن تجارب شركات الطيران الاخرى عبر تثبيت معظم تكلفة سعر الوقود خارج الكويت.

واوضحت ان تثبت التكلفة جاء من خلال استحداث اسلوب ايجاد غطاء تاميني يؤدي الى تعويض الشركة عن اي تقلبات في اسعار الوقود تنعكس سلبا على مصروفاتها وزيادة انفاقها فتقوم الجهات الممولة للفكرة بتحمل تبعات تقلبات الاسعار بدلا من اثقال كاهل الشركة بها.

وعن الانجاز الرابع اعتبرت الرومي انه تمثل في التحول من مرحلة الخسائر المتراكمة وصولا الى الربحية حيث عكفت الكويتية على اعداد خطة مالية محكمة من خلال البدء في تنفيذ ميزانية صفرية وهو مالم يتم في تاريخ الشركة ليتماشى مع ماهو متعارف عليه في الشركات العالمية لتنقل الشركة من مرحلة المعاناة من الخسائر المتراكمة الى مرحلة الربحية.

وقالت الرومي ان الانجاز الخامس تمثل في مضاعفة حجم اسطول الشركة من 17 طائرة قديمة الى 35 طائرة جديدة مزودة باحدث تكنولوجيا عالم الطيران ويكتمل وصولها في عام 2022 مبينة انه تم ترتيب دخول الطائرات الجديدة على مرحلتين.

أضف تعليقك

تعليقات  0