الشيخ سلمان الحمود يشيد بدور قيادة الحرس الوطني في دعم الشباب

أشاد وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان صباح سالم الحمود الصباح بالدور الكبير الذي يقوم به الحرس الوطني الكويتي في دعم قدرات الشباب الكويتي وتنمية قدراته ورعايته وتعزيز ولائه وانتمائه للوطن.

واثنى الشيخ سلمان الحمود على دعم ومساندة القيادة العليا للحرس الوطني ممثلة برئيس الحرس الوطني سمو الشيخ سالم العلي السالم الصباح ونائب رئيس الحرس الوطني الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح للشباب الكويتي وإيلائهما قطاع الشباب جميع الرعاية والدعم باعتبارهم شركاء أساسيين في منظومة تطوير وتنمية البلاد.

وكشف الشيخ سلمان الحمود عن قيام وزارة الدولة لشؤون الشباب بعقد عدة اجتماعات تنسيقية مع الحرس الوطني للتخطيط والتنسيق لبرامج متخصصة لاكتشاف مواهب الشباب وتعزيز الدور الاجتماعي لهم .

واكد سعي الوزارة الى التعاون والتنسيق مع مؤسسات الدولة والمجتمع المدني والقطاع الخاص لاحتضان ودعم المواهب والطاقات الشبابية المبدعة وتشجيعها ومنحها الفرصة للتعبير عن طموحاتها وقدراتها وإظهارها بالشكل الصحيح في جميع مجالات العمل الوطني.

واوضح ان الوزارة تأخذ في اعتبارها أن عملية تنمية الشباب هي عملية شمولية تعنى بكل أبعاد الشباب التنموية من اجتماعية وإدراكية وجسدية وعاطفية وذاتية ومهنية وروحية كما انها عملية متعددة القطاعات وتشمل قطاعات الصحة والتعليم والعمل والخدمات الاجتماعية وغيرها مؤكدا ان القيام بهذه العملية لايمكن ان يتم إلا بتكامل هذه القطاعات المختلفة وترابطها وحسن إدارتها.

وذكر ان التعاون بين الوزارة والحرس الوطني الكويتي يأتي عملا بتوجيهات الحكومة بضرورة تضافر الجهود بما يصب في خدمة الشباب الكويتي والنهوض بمصالحه مؤكدا أهمية الشباب ودورهم في بناء الوطن وتقدمه ودعمه واستقراره في الحاضر والمستقبل.

واضاف ان تعاون الوزارة مع الحرس الوطني يأتي انطلاقا من رؤيتها بتكثيف الجهود و تكاملها في دعم الشباب و استثمار أفكارهم وإبداعاتهم الخلاقة والهادفة لتحقيق طموحهم والمساهمة في بناء الكويت.

وأشار إلى أهمية الدور الاجتماعي للحرس الوطني في توثيق علاقة الشباب بالمجتمع من خلال مشاركاتهم الفعالة في مختلف البرامج والأنشطة لتنمية الشباب باعتبارهم أساس المجتمع والشريحة المؤتمنة على الحفاظ على ثقافته وهويته الوطنية وتماسكه وأمنه الاجتماعي مضيفا ان الشباب لا ينمو إلا في علاقات متبادلة ومتفاعلة ذات قيمة مع مجتمعه ومؤسساته المحيطة.

واعتبر الدور الذي يقدمه الحرس الوطني للمجتمع والشباب مهم جدا في غرس القيم الاجتماعية المرتبطة بالمواطنة الصالحة والاستفادة من الطاقات الشبابية في عملية بناء المجتمع وتعزيز السلوك الإنتاجي بين شريحة الشباب والاستفادة من وقت الفراغ وتقليل المشكلات مبينا أن التعاون بين الجانبين يصب في خدمة الشباب الكويتي.

وقال الشيخ سلمان الحمود ان الوزارة تعمل على تنسيق الجهود وتكامل الأدوار الوطنية بالتعاون مع الجهات المعنية وتشجع على إطلاق الاستراتيجيات والسياسات والمبادرات والبرامج التكاملية والشمولية لضمان تنمية ومشاركة الشباب المجتمعية وتمكينهم من القيادة والريادة الإبداعية في البلاد بالتعاون مع كل الجهات ذات العلاقة بفئة الشباب وفي مقدمتها الحرس الوطني.

واضاف ان مؤسسة الحرس الوطني كانت ومازالت إحدى المؤسسات الحكومية الرائدة في دعم ورعاية المشاريع الشبابية التنموية الرائدة والتي بدورها أتاحت الفرص للعديد من الشباب للانخراط في عملية التنمية المستدامة للمجتمع الكويتي.

أضف تعليقك

تعليقات  0