فيديو : محمد الخالد نمتلك تقنيات متطورة تكشف الأسلحة المخبأة تحت الأرض ووراء الجدران.




أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد ان الجواخير والمزارع والشاليهات..

لن تكون بمنأى عن أية مداهمة وفق الأُطر القانونية التي ستقوم بها وزارة الداخلية لضبط الأسلحة بعد انتهاء فترة السماح القانونية المخصصة لتسليمها في 22 من يونيو المقبل، كاشفا عن امتلاك وزارة الداخلية لتقنيات واجهزة متطورة قادرة على كشف الأسلحة المخبأة سواء تحت الارض او وراء الجدران.

جاء ذلك في اللقاء المجتمعي الذي اقامته وزارة الداخلية للحملة الوطنية لجمع الاسلحة والذخائر والمفرقعات تحت شعار (معاً نجمع السلاح) في مقر الادارة العامة للمباحث الجنائية صباح امس برعاية وحضور الشيخ محمد الخالد الصباح الذي أكد ضرورة تسليم الأسلحة قبل نهاية مدة السماح القانونية، مشيرا الى انه لا تمديد لتلك الفترة وسيطبق القانون بحزم بعد انتهائها على كل من يعثر بحوزته على سلاح ناري.

أضف تعليقك

تعليقات  0