تعرف الوضع المالي للاتحاد الدولي لكرة القدم " الفيفا"

ألقت سويسرا اليوم القبض على 6 مسؤولين بالاتحاد الدولي لكرة القدم وتم احتجازهم في انتظار تسليمهم بناءً على طلب من السلطات الأمريكية، قبل مؤتمر للفيفا في زيورخ.

وتولد الفيفا إيرادات بمليارات الدولارات بدعم من حقوق الرعاية والبث لكأس العالم لكرة القدم وهو الحدث الرياضي الأكثر شهرة في العالم، وقد شاهد دورة عام 2010 في جنوب أفريقيا أكثر من 3.2 مليار فرد، وربما زاد العدد عن ذلك كثيراً في البرازيل عام 2014.

وفيما يلي قدمت "سي إن إن موني" مجموعة من الإحصائيات عن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".

1- إيرادات ضخمة

حققت الفيفا إيرادات بقيمة 5.7 مليار دولار في السنوات الأربع السابقة لكأس العالم لعام 2014، وفي العام الماضي وحده سجلت إيرادات بقيمة 2 مليار دولار.
 
2- كأس العالم 

اجتذب الحدث الذي أقيم في عام 2014 أرباحاً قدرها 2.6 مليار دولار للفيفا، التي بلغت ذروتها في المباراة النهائية بين ألمانيا والأرجنتين.
 
3- الحقوق الإعلامية

ولدت مبيعات حقوق البث التليفزيوني 2.4 مليار دولار من الإيرادات التي ولدها كأس العالم في البرازيل، حيث جمعت إلى جانب دخلها من حقوق التسويق 4 مليارات دولار للفيفا.
 
4- مبيعات التذاكر

وأضافت حقوق بيع التذاكر لأحدث دورات كأس العالم 527 مليون دولار أخرى.
 
5- الرعاية

حددت الفيفا 6 شركات كرعاة رئيسين في السنوات الأربع حتى عام 2014: أديداس، كوكاكولا، هيونداي، طيران الإمارات، سوني، وفيزا، ولكن لم تجدد "طيران الإمارات" و"سوني" عقودهما بنهاية العام الماضي.

وعن الشركاء الحاليين الرسميين للفيفا فهم: "أديداس"، "كوكاكولا"، "هيونداي"، "سوني" و"جازبروم" الروسية.
 
6- فاتورة الرواتب

دفعت الفيفا رواتب بقيمة 88 مليون دولار العام الماضي، من بينها 40 مليون دولار لـ 13 من كبار المسؤولين، دون توضيح للمبلغ الذي حصل عليه رئيس الاتحاد "جوزيف بلاتر".

 
7- الاستثمار

تخصص الفيفا جزءاً من الأرباح لتطوير رياضة كرة القدم حول العالم، حيث أنفقت حوالي مليار دولار على البنية التحتية، المرافق الرياضية، المعدات والتعليم من 2011 وحتى 2014.

 


أضف تعليقك

تعليقات  0