بالتعاون مع معهد دسمان للسكري..الحرس الوطني نظم حملة توعوية بمرض السكري


نظم الحرس الوطني الحملة التوعوية للفحص المبكر لمرض السكري ونشر الوعي الصحي والتي استمرت ثلاثة أيام في القاعة المركزية بالرئاسة العامة للحرس الوطني ،

بالتعاون مع معهد دسمان للسكري ، تفعيلا لبروتوكول التعاون المبرم بين الجانبين. أقيمت الحملة برعاية وحضور سعادة وكيل الحرس الوطني بالتكليف اللواء الركن مهندس هاشم عبدالرزاق الرفاعي ، الذي قام على هامش الحملة باستقبال مدير معهد دسمان للسكري الدكتور كاظم بهبهاني ،

وقدم له الشكر على تأهيل مجموعة من الممرضين منتسبي مديرية الخدمات الطبية في الحرس الوطني حيث قام المعهد بتدريبهم ومنحهم شهادة التثقيف الصحي ،

مشيدا بالتعاون بين الجانبين لتحقيق أهداف بروتوكول التعاون بينهما والذي يسعى بين أهدافه الطموحة إلى مكافحة مرض السكري والحد من انتشاره سواء بين منتسبي الحرس الوطني أو في المجتمع الكويتي بوجه عام.

من جهته أوضح قائد الإسناد في الحرس الوطني العميد الركن فالح شجاع أن فعاليات الحملة حظيت بمتابعة ومشاركة كبيرة من قبل منتسبي الحرس الوطني من جميع الوحدات إذ تنوعت أنشطتها بين محاضرات حول مرض السكري قدمها مجموعة من المختصين من معهد دسمان للسكري ومديرية الخدمات الطبية في الحرس الوطني حيث طرحوا معلومات مهمة حول المرض الذي يعتبر من الأمراض المنتشرة بشكل واسع على مستوى العالم وبنسبة عالية بين أفراد المجتمع الكويتي ، متطرقين إلى بعض الأمراض الناتجة عن السكري كضعف النظر والقدم السكري ، وكيفية علاجها.

وتضمنت الحملة معرضا صحيا اشتمل على جناح للتوعية بأهمية النشاط البدني وممارسة الرياضة لتجنب مرض السكري والحد من خطورته ، وجناح التغذية السليمة وأثرها في الوقاية من المرض وضبط معدلات السكري، وكذلك جناح عن أهمية الكشف المبكر عن المرض بالفحص الدوري وأساليب العلاج.

وشملت الحملة إجراء فحوصات على المنتسبين مثل قياس الضغط والسكري ، وإعطاء النصائح لبعض الحالات عن العلاج وكيفية التعايش مع المرض ، كما قام فرع بنك الدم في الحرس الوطني بحملة تبرع شهدت تجاوبا كبيرا من المنتسبين .

وفي ختام الحملة التوعوية قام سعادة وكيل الحرس الوطني وقائد الإسناد بتكريم مدير الخدمات الطبية في معهد دسمان للسكري الدكتور فيصل الرفاعي وعدد من المشاركات في المحاضرات التوعوية والمعرض الصحي، وكذلك الممرضين الذين تم تأهيلهم في معهد دسمان للسكري، ومنظمي الحملة من مديرية التوجيه المعنوي ومديرية الخدمات الطبية .

أضف تعليقك

تعليقات  0